Atwasat

تقرير فرنسي: خطط أميركية لتقويض «فاغنر» في ليبيا ومالي والنيجر

الجزائر - بوابة الوسط: عبدالرحمن أميني الأربعاء 20 ديسمبر 2023, 04:47 مساء
WTV_Frequency

كشف تقرير فرنسي اعتزام شركة أمنية أميركية خاصة نشر أعضاء لها في عاصمة أفريقيا الوسطى، بهدف تقديم التدريب والاستثمار في عدة قطاعات، وهي الخطوة التي تأتي لتقويض الانتشار الروسي في المنطقة الممتدة من ليبيا إلى مالي والنيجر.

وأوردت إذاعة «فرنسا الدولية»، في تقرير لها، تفاصيل تحرك الدبلوماسية الأميركية الذي انطلق قبل عام من القمة الأميركية - الأفريقية في واشنطن عبر اجتماع خصص لمحاربة توسع الوجود الروسي في القارة، في إشارة إلى مجموعة «فاغنر». وقتها كان وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، سيقترح على رئيس أفريقيا الوسطى فوستين آركانج تواديرا بدائل، لتقليل اعتماده على عناصر «فاغنر». كما وسعت الولايات المتحدة أيضا عقوباتها التي تستهدف الأشخاص أو الشركات المرتبطة بالمجموعة الروسية شبه العسكرية.

وحسب صديق مقرب من رئيس دولة أفريقيا الوسطى، تمت مناقشة وصول بعثة الشركة الأميركية إلى بانغي خلال تلك اللقاءات الثنائية، بالإضافة إلى الدعم العسكري من قِبل جنرال من فئة النجوم الخمس.

شركة «بانكروفت» الأمنية الأميركية
ووفق التقرير الفرنسي، أكد أن شركة «بانكروفت» الأمنية الأميركية هي عبارة عن وكالة متخصصة في التهديدات المتعلقة بأسلحة الدمار الشامل، وهو ما قد يبدو غريبا للوهلة الأولى، إلا أنها توفر أيضا التدريب خاصة في مجال أمن الحدود. وبعد مرور عام، ما زلنا ننتظرهم، كما يقول المصدر المقرّب من الرئيس، «لذلك ربما قرر الأميركيون أن يفعلوا مثل الروس، ويستخدموا المقاولين».

وهذه الجهة سوف تكون شركة الأمن الخاصة «بانكروفت»، لأنه وفقا لمصدر أمني دولي، فإن موظفيها موجودون بالفعل في بانغي، بحثا عن أرض قريبة من العاصمة، لنشر وسائلهم التقنية، ولا سيما طائرات المراقبة بدون طيار. ويضيف المصدر أن «بانكروفت» ستعمل على إنشاء وحدة من أفريقيا الوسطى مجهزة تجهيزا جيدا ومدربة وخاضعة للإشراف، وستكون مخصصة لمراقبة وحماية امتيازات التعدين في المناطق التي تعمل فيها الجماعات المسلحة.

كما أن هناك مجالا آخر محتملا لتدخل المجموعة، وهو تدريب حراس الغابات، بهدف تطوير الصيد للسياح الأجانب الأثرياء، حسب الإذاعة الفرنسية.

تواديرا «منفتح» على شراكات مربحة
ويؤكد صديق مقرب من رئيس أفريقيا الوسطى أنهم هناك، لكنهم لم يبدأوا العمل بعد، مضيفا أنه ليس لديه أي تفاصيل أخرى، وهو ما قاله أيضا عضو آخر في الرئاسة، على الرغم من أنه لا يرغب في تأكيد المعلومات بشأن موضوع تجرى مراقبته على أعلى مستوى.

- بعد ورقة «فاغنر».. موسكو تدشن المرحلة الثانية من محاولة فرض النفوذ في 6 دول أفريقية بينها ليبيا
- «رويترز»: نائب وزير الدفاع الروسي طمأن حفتر على بقاء «فاغنر» في ليبيا
- قُتل مع بريغوجين.. الرجل الثاني بـ«فاغنر» خلّف وراءه نشاطاً دموياً في ليبيا

لكن المصدر أشار إلى أن الرئيس فاوستين آركانج تواديرا قال دائما إنه «منفتح على شراكات مربحة للجانبين»، في وقت أكد فيه مصدر ثالث في القصر الرئاسي أن المفاوضات لم تنته بعد، ولم يجر التوقيع على أي شىء.

من جهته، أوضح متحدث باسم الخارجية الأميركية أن واشنطن لم تطلب إشراك «بانكروفت»، في إشارة إلى الشركة، لمناقشة أنشطتها. لكن موقع «أفريكا إنتليجنس» كشف أن وفدا من «بانكروفت» جرى استقباله من قِبل رئيس أفريقيا الوسطى في سبتمبر الماضي، بهدف تنصيبه المحتمل.

وتزامنت المساعي الأميركية لتقويض النفوذ الروسي مع أنباء غير مؤكدة في ليبيا، نقلتها وكالة «نوفا» الإيطالية، عن مصدر ليبي حول تدمير طائرة روسية «يوشين 76» كانت رابضة في قاعدة الجفرة الجوية بواسطة طائرة بدون طيار.

عنصر ضار في ليبيا
وفي وقت سابق الشهر الماضي، قالت الخارجية الأميركية، على لسان ناطقها نيد برايس، أن مرتزقة شركة «فاغنر» شبه العسكرية الروسية يمثلون عنصرا ضارا في ليبيا، فهم ينهبون البلدان التي يوجدون فيها، ويعرضون الأمن العام للخطر، ويتسببون في عدم احترام حقوق الإنسان.

وأضاف الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية أن مجموعة «فاغنر» زعزعت استقرار ليبيا، واستخدمتها منصة لتنظيم أنشطتها في المنطقة، مشيرا إلى أن المرتزقة الروس زرعوا في العام 2020 مئات الألغام في أثناء الانسحاب من طرابلس، أدت إلى مقتل أكثر من 300 شخص.وتابع أن «فاغنر» أعاقت كذلك العملية الانتخابية العام 2021، وليست لديها مصلحة في التوصل إلى حل سياسي للصراع الليبي، مضيفا أنه يجب على المرتزقة الروس مغادرة البلاد فورا، واحترام إرادة الشعب الليبي. كما يجب ذلك على جميع القوات الأجنبية الأخرى النشطة في البلاد.
 

مـزيـد من تـقـاريـر بـوابـة الوسـط  ———————

■  «شروط القادة الليبيين.. ورسالتان» من المبعوث الأممي أمام مجلس الأمن
■  
تحقيق استقصائي يرصد تصاعد نفوذ «المركزي» وكيف غذى الانقسام السياسي الفساد في ليبيا؟
■  تحقيق استقصائي: «الكلبتوقراطية» تنتعش في ليبيا بالفساد والجريمة المنظمة
■  محللون: ضوء أخضر لمبادرة باتيلي من مجلس الأمن.. و«الخماسية» قد تستغرق شهورا 
■  الدبيبة يوجه ببدء تنفيذ منظومة الجوازات والبطاقات الإلكترونية
■  مصدر أمني يؤكد لـ«بوابة الوسط»: عماد بن رجب المحكوم في قضية «الوقود المغشوش» غادر ليبيا
■  بدء تنفيذ عملية «قيقب» لتعقب المطلوبين دوليًا في ليبيا
■  «ناسا» توضح أسباب «اختفاء» حلقات كوكب زحل العملاقة كل 15 عاما
■  التدمير الذاتي للرسائل الصوتية.. آخر تحديثات «واتساب»
■  عجينة العشر دقائق
■  
تعرف على فوائد عصير الرمان
 

تابع تقارير «بي بي سي» عبر بوابة الوسط  ————

■  تفجير لوكربي: هل هو أعظم رواية بوليسية؟
■  ماذا نعرف عن الملثم أبو عبيدة الواجهة الإعلامية لحماس؟
■  كيف أعدّت حماس قوة لضرب إسرائيل في السابع من أكتوبر؟
■  كيف أصبح البطيخ رمزاً للتضامن مع الفلسطينيين؟
■  كيف تعتقل إسرائيل مئات الفلسطينيين دون اتهامات؟

■  فلسطينيون يروون قصة احتجازهم لحوالي شهر لدى القوات الإسرائيلية
■  ما الجمرة الخبيثة، وإلى أي مدى هي قاتلة؟

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
شاهد: ماذا تريد الولايات المتحدة من حفتر؟
شاهد: ماذا تريد الولايات المتحدة من حفتر؟
%70 من الشركات الإيطالية استأنفت نشاطها حاليا في ليبيا
%70 من الشركات الإيطالية استأنفت نشاطها حاليا في ليبيا
أسعار صرف العملات الدولية مقابل الدينار في السوق الموازية (الثلاثاء 21 مايو 2024)
أسعار صرف العملات الدولية مقابل الدينار في السوق الموازية ...
بالصور.. إطلاق مشروع تطوير مطار بنينا الدولي
بالصور.. إطلاق مشروع تطوير مطار بنينا الدولي
تشغيل موازين الشاحنات في بوابتين بتاجوراء ومصراتة
تشغيل موازين الشاحنات في بوابتين بتاجوراء ومصراتة
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم