Atwasat

«رويترز»: نائب وزير الدفاع الروسي طمأن حفتر على بقاء «فاغنر» في ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط الجمعة 25 أغسطس 2023, 05:11 مساء
WTV_Frequency

قالت وكالة «رويترز»، نقلًا عن مسؤول ليبي مطلع لم تسمه، إن نائب وزير الدفاع الروسي يونس بك يفكوروف زار ليبيا «لطمأنة الحلفاء» على بقاء مقاتلي مجموعة «فاغنر» العسكرية في البلاد، لكن تحت سيطرة موسكو، مضيفًا أنه أبلغ قائد قوات القيادة العامة المشير خليفة حفتر بأن المجموعة ستتبع «قائدًا جديدًا».

ولا يرى الباحث الليبي جلال حرشاوي، في تصريح إلى الوكالة، أن توقيت زيارة يفكوروف لبنغازي قبل يوم واحد من حادث تحطم طائرة رئيس «فاغنر» يفغيني بريغوجين هو «محض صدفة»، مضيفًا أن الزيارة تشير إلى أن «البصمة الروسية في ليبيا قد تزيد وتتوسع بدلًا من أن تتقلص».

وجود «فاغنر» على المحك
ولفتت «رويترز» إلى الاعتقاد بأن وفاة بريغوجين جعلت مصير «فاغنر» على المحك، خصوصًا شبكة عملياتها العسكرية والتجارية المعقدة و«المربحة» في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

حفتر يستقبل نائب وزير الدفاع الروسي بمقر القيادة العامة في الرجمة
تزامنت مع وجود وفد عسكري روسي في بنغازي.. نهاية زعيم «فاغنر» ومصير غامض لـ«تركته» في ليبيا

وتوقعت الوكالة بقاء المجموعة كما هي إلى حد ما في أفريقيا، في ظل إدارة جديدة أو تُضم إلى مجموعة روسية أخرى من المرتزقة؛ لكن قدرتها على العمل في أماكن قد لا يكون لموسكو فيها وجود رسمي أو قانوني «يجعلها أداة لا تقدر بثمن في يد الكرملين لتنفيذ سياسته الخارجية».

آخر تسجيل مصور لبريغوجين
وكثف بريغوجين جهوده بعد التمرد الذي شنه في يونيو الماضي على السلطات في موسكو، بتعزيز وجود «فاغنر» في أفريقيا. وقال في مقطع فيديو نُشر الإثنين الماضي من دولة أفريقية لم يذكر اسمها «شركة فاغنر العسكرية الخاصة تجعل روسيا أعظم في كل القارات، وتجعل أفريقيا أكثر حرية».

ربما لم ترحب موسكو بهذا التحرك، ووردت أنباء عن أن «الكرملين» يؤسس شركات بديلة لتقوم بعمليات «فاغنر»، لكن لا يبدو أن أيًا منها قادر على القيام بذلك بعد، ولا يتوقع المحللون تغيُّرًا يذكر حاليًا في البلدان التي تعمل فيها المجموعة بموجب اتفاقات رسمية مع موسكو.

2000 عنصر في ليبيا
وقال محللون مستقلون ومنظمة «هيومن رايتس ووتش» إن نحو ألفين من مرتزقة «فاغنر» الموجودين في ليبيا منذ العام 2019 ساعدوا قوات القيادة العامة في هجومهم على طرابلس حتى وقف إطلاق النار في العام 2020، وقاموا بحراسة منشآت عسكرية ونفطية.

وذكر حرشاوي أن روسيا ليس لها دور عسكري رسمي في ليبيا، ولا يمكنها التدخل بشكل مباشر دون انتهاك حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة، وبالتالي فإن مشاركتها هناك يجب أن تكون من خلال «فاغنر» أو مجموعة مماثلة.

تفاصيل لقاء حفتر والمسؤول العسكري الروسي
وقالت «رويترز» أنه لم يرد ناطق باسم حفتر على استفسارات بشأن الاجتماع مع المسؤول الروسي، لكنه قال في وقت سابق إن الرجلين «ناقشا التعاون العسكري بما يشمل تنسيق التدريب على الأسلحة الروسية»، وقالت وزارة الدفاع الروسية إن المحادثات ستتناول التعاون في مكافحة الإرهاب.

وفي حين، نعى المستشار السياسي لرئيس أفريقيا الوسطى فيديل جواندجيكا بريغوجين، ووصف نبأ وفاته بأنه «محزن للغاية» لأن رجاله «ساعدوا على إنقاذ الديمقراطية» من خلال مساعدة الحكومة في الحرب الأهلية.

وذكر أن «فاغنر» موجودة في أفريقيا الوسطى بموجب اتفاق على مستوى الدولة مع روسيا، وبالتالي «لن يؤثر أي شيء على وجود هؤلاء المدربين»، وأضاف أن بريغوجين «قائد ميت، ويمكننا استبداله».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
الدبيبة في أديس أبابا على رأس وفد وزاري
الدبيبة في أديس أبابا على رأس وفد وزاري
حفتر يبحث «مجمل أوضاع الجنوب» مع حماد وعمداء بلديات الواحات
حفتر يبحث «مجمل أوضاع الجنوب» مع حماد وعمداء بلديات الواحات
الوحدة السادسة تدعم محطة كهرباء شمال بنغازي
الوحدة السادسة تدعم محطة كهرباء شمال بنغازي
اتفاقية لإدارة المياه الجوفية بين ليبيا والجزائر وتونس
اتفاقية لإدارة المياه الجوفية بين ليبيا والجزائر وتونس
«جنايات طرابلس» تقضي بالسجن عامًا لثلاثة مسؤولين سابقين في وزارة الصحة
«جنايات طرابلس» تقضي بالسجن عامًا لثلاثة مسؤولين سابقين في وزارة ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم