Atwasat

دراسة تشير إلى علاقة بين الكوابيس وبعض الأمراض المزمنة

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 26 مايو 2024, 09:39 صباحا
WTV_Frequency

أظهرت دراسة جديدة أن الكوابيس المنامية قد تشير إلى بداية استفحال بعض الأمراض المزمنة، مثل مرض الذئبة وأمراض المناعة الذاتية الأخرى مثل التهاب المفاصل الروماتويدي.

وتقول ميلاني سلون، مؤلفة الدراسة التي نشرت في مجلة «كلينيك ميديسين» والباحثة في قسم الصحة العامة والرعاية الأولية في جامعة كامبريدج في المملكة المتحدة، لشبكة «سي أن أن»، إن مثل هذه الأعراض غير المعتادة قد تكون مؤشراً على تفاقم مرض موجود بالأساس، ما يتطلب علاجاً طبياً.

ومرض الذئبة هو مرض مزمن حيث يحدث خللاً بجهاز المناعة في الجسم، ويهاجم الأنسجة السليمة ويسبب التهاباً وألماً دائماً، بما في ذلك خلايا الدم والدماغ والقلب والمفاصل والعضلات والكلى والكبد والرئتين.

وتقول جنيفر موندت، الأستاذة المساعدة في طب النوم والطب النفسي والعلوم السلوكية في كلية فاينبرغ للطب بجامعة نورث وسترن في شيكاغو، إنها سعيدة لأن الدراسة ركزت على الكوابيس.

الكوابيس في الصغر تؤدي لاضطراب ذهني في الكبر
دراسة: الكوابيس لا تسبب الخوف فقط

وتوضح موندت: «على الرغم من أن الكوابيس مشكلة مزعجة للغاية في العديد من الحالات الطبية والنفسية، إلا أنه نادراً ما يجري التركيز عليها، إلا في سياق اضطراب ما بعد الصدمة».

وأضافت: «أظهرت دراسة حديثة أن 18% من الأشخاص المصابين بكوفيد طويل الأمد يعانون من كوابيس (متكررة)».

وعلى الرغم من أن الأبحاث في هذا المجال جديدة إلى حد ما، فقد أثبتت دراسة أجريت في مارس 2019، أن المرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل وغيره من أمراض المناعة الذاتية والالتهابات، يشاهدون كوابيس بشكل مستمر، ويعانون من اضطرابات النوم المختلفة، كشلل النوم.

وفي هذه الدراسة، حكى رجل يبلغ 57 عاماً أنه يرى نفسه في المنام «مهدداً من قبل طيور جارحة متوحشة»، بينما حلمت امرأة تبلغ 70 عاماً، أن ابن أخيها في خطر شديد لكنها لم تكن قادرة على مدّ يد العون له.

وشملت الدراسة الجديدة 400 طبيب و676 شخصاً مصاباً بمرض الذئبة، كما جرى إجراء مقابلات تفصيلية مع 50 طبيباً و69 شخصا يعانون من أمراض الروماتيزم والأمراض المناعية.

ووجد الباحثون أن ثلاثة من كل خمسة مرضى بمرض الذئبة، وواحد من كل ثلاثة مرضى يعانون من أمراض أخرى مرتبطة بالروماتيزم، كانوا يعانون من كوابيس مزعجة وحادة بشكل متزايد، وغالبا ما تتضمن هذه الكوابيس السقوط أو التعرض للهجوم أو الوقوع في فخ أو السحق أو ارتكاب جريمة قتل.

يحارب جهاز المناعة الذاتية
وقال أحد المرضى «كنت أركب حصانًا وأتجول وأقطع الناس بسيفي. وفي أحد الكوابيس، هاجمني أحدهم بعنف، وانتهي بي الأمر بذبحه».

ويتابع: «أنا لست شخصًا عنيفًا على الإطلاق، لا قدرة لي حتى عل قتل حشرة، لكنني أرى أكثر الكوابيس دموية.. لذلك توصلت إلى استنتاج مفاده أنني على الأرجح أحارب جهاز (المناعة الذاتية) الخاص بي، أنا على الأرجح أهاجم نفسي».

وغالباً ما يكون لأمراض المناعة الذاتية مجموعة من الأعراض، تُسمى البوادر، والتي تظهر كعلامات على تفاقم الحالة بشكل مفاجئ وربما خطير.

 في مرض الذئبة، على سبيل المثال، يُعد الصداع وزيادة التعب والألم وتورم المفاصل والطفح الجلدي والدوار والحمى من العلامات المعروفة على تفاقم المرض.

وقالت سلون إن التعرف على هذه العلامات التحذيرية مهمة، لأنها تسمح «بالكشف المبكر وبالتالي علاج الالتهابات، التي يمكن أن يكون بعضها مدمراً للأعضاء وحتى مميتاً لدى مرضى الذئبة».

ومع ذلك، لا يوجد سبب يدعو الأشخاص الذين يعانون من كوابيس عرضية أو أحلام نهارية إلى القلق من احتمال إصابتهم بأحد أمراض المناعة الذاتية الالتهابية، حسبما قال الدكتور كارلوس شينك، اختصاصي اضطرابات النوم، والأستاذ وكبير الأطباء النفسيين في جامعة مينيسوتا في مينيابوليس.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
علاج جيني في الصين يوفر أملاً للأطفال الصم
علاج جيني في الصين يوفر أملاً للأطفال الصم
انتشار جرثومة الشاهوق المسببة للالتهابات التنفسية
انتشار جرثومة الشاهوق المسببة للالتهابات التنفسية
شاهد: نجاح عملية فصل التوأم الفلبيني أكيزا وعائشة بالرياض
شاهد: نجاح عملية فصل التوأم الفلبيني أكيزا وعائشة بالرياض
منظمة الصحة العالمية تنتظر النتائج الجينية بعد وفاة أول إنسان بفيروس إنفلونزا الطيور
منظمة الصحة العالمية تنتظر النتائج الجينية بعد وفاة أول إنسان ...
خبراء أميركيون يوصون بإجازة دواء من «إلاي ليلي» لمرض الزهايمر
خبراء أميركيون يوصون بإجازة دواء من «إلاي ليلي» لمرض الزهايمر
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم