Atwasat

تحذيرات بريطانية من الوضع الأمني «الهش» في ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط السبت 13 أبريل 2024, 08:59 صباحا
WTV_Frequency

ضم تحذير جديد لوزارة الخارجية البريطانية ليبيا كإحدى الوجهات غير المسموح بزيارتها؛ نظرا لـ«خطورة الوضع الأمني المحلي الهش الذي يمكن أن يتدهور بسرعة إلى قتال عنيف واشتباكات دون سابق إنذار».

وجرى إعلان القائمة التي تضم 24 دولة، بما فيها ليبيا، يوم الخميس، قبيل الاشتباكات المسلحة في طرابلس بساعات، حيث تعدها المملكة المتحدة من وجهات السفر «الخطيرة للغاية».

وأكدت الخارجية البريطانية أن تحذيراتها بشأن السفر إلى ليبيا قائمة باستمرار منذ العام 2014، ونصحت رعاياها بالمغادرة فورا بأي وسيلة عملية، مؤكدة أن «جميع الرحلات من وإلى وداخل ليبيا تقع مسؤوليتها على عاتق المسافر»، على خلفية ما وصفته بـ«الأوضاع الأمنية المحلية الهشة التي يمكن أن تتدهور بسرعة إلى قتال عنيف».

بريطانيا: قد تندلع أعمال عنف في ليبيا دون سابق إنذار
وفي رأي بريطانيا، فإنه قد تندلع أعمال عنف محلية بين الجماعات المسلحة في العاصمة والمنطقة المحيطة بها في وقت قصير دون سابق إنذار، في وقت تواصل فيه القوات الأجنبية والمرتزقة الانتشار في جميع أنحاء البلاد.

- مالطا تحذر مواطنيها من السفر إلى ليبيا 
- أميركا تحذر مواطنيها من السفر إلى ليبيا و5 دول عربية 
- بنغلاديش تمنع رعاياها من السفر إلى ليبيا
-
الحكومة البريطانية تجدد التحذير من السفر إلى ليبيا

في المقابل، يمكن أن تندلع الاحتجاجات والاضطرابات المدنية في وقت قصير، بما في ذلك المظاهرات ضد تدهور الظروف المعيشية والفساد واستمرار عدم الاستقرار السياسي، حيث قد يكون رد فعل قوات الأمن المحلية «غير متوقع، وهناك خطر كبير لاعتقال أو إصابة المدنيين إذا حوصروا في المظاهرات»، وفق الخارجية البريطانية.

تحذير بريطاني من هجمات «إرهابية» في ليبيا
وقالت الوزارة البريطانية: «يمكن للقتال بين الجماعات المسلحة أن يشكل تهديدا كبيرا للسفر الجوي في ليبيا، وقد تسبب هذا القتال بشكل دوري في التعليق الموقت أو إغلاق المطارات، وبالتالي تعد جميع المطارات الليبية عرضة للإغلاق بسبب الاشتباكات المسلحة».

وحذرت الخارجية البريطانية من «محاولات الإرهابيين تنفيذ هجمات في ليبيا، إذ لا يزال هناك تهديد كبير في جميع أنحاء البلاد من الهجمات الإرهابية وعمليات الاختطاف ضد الأجانب، بما في ذلك من المتطرفين المنتمين إلى تنظيميي داعش والقاعدة، بالإضافة إلى الميليشيات المسلحة».

وفي 14 أغسطس اندلعت اشتباكات بين الجماعات المسلحة في وسط طرابلس، مما أدى إلى إقامة حواجز موقتة على الطرق، وإغلاق مطار معيتيقة، وفق الخارجية البريطانية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
إلغاء امتحانات 37 تلميذا وإعفاء 10 من لجان الإشراف لمساهمتهم في الغش
إلغاء امتحانات 37 تلميذا وإعفاء 10 من لجان الإشراف لمساهمتهم في ...
الرعيض: تنظيم المنتدى الأوروبي - الليبي في تونس سبتمبر المقبل
الرعيض: تنظيم المنتدى الأوروبي - الليبي في تونس سبتمبر المقبل
«وسط الخبر» يناقش: بين البعثة وواشنطن.. دعم للحل أم فرض لحلول؟
«وسط الخبر» يناقش: بين البعثة وواشنطن.. دعم للحل أم فرض لحلول؟
رغم لقاء الطرابلسي وقيس سعيد.. تضارب حول موعد افتتاح معبر رأس جدير
رغم لقاء الطرابلسي وقيس سعيد.. تضارب حول موعد افتتاح معبر رأس ...
الحداد يبحث مع أورلاند دور الاتحاد الأوروبي لتعزيز الاستقرار في ليبيا
الحداد يبحث مع أورلاند دور الاتحاد الأوروبي لتعزيز الاستقرار في ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم