أميركا والمكسيك وكندا توقع اتفاقا جديدا للتبادل الحر في أميركا الشمالية

الرئيس المكسيكي واقفا وراء ممثلي الدول الثلاث أثناء توقيع اتفاق التبادل التجاري في مكسيكو، 10 ديسمبر 2019. (فرانس برس)

وقعت الولايات المتحدة والمكسيك وكندا، اليوم الثلاثاء، في مكسيكو، اتفاقا للتبادل الحر في أميركا الشمالية، بعدما استمرت المفاوضات حول تعديلاته عاما كاملا.

وقال الرئيس المكسيكي، اندريس مانويل لوبيز اوبرادور، في ختام حفل التوقيع «الهدف هو اجتذاب مزيد من الاستثمارات إلى أميركا الشمالية. والاستثمار يعني نموا والنمو يعني عيشا كريما»، حسب وكالة « فرانس برس».

اقرأ أيضا المكسيك متفائلة بحذر بشأن التوقيع على الاتفاقية التجارية الجديدة لأميركا الشمالية

وأضاف أنه «أيضا اتفاق لتحسين ظروف العمل. اتفاق يستفيد منه العمال في كندا والولايات المتحدة والمكسيك»، مشددا على «التعاون من أجل التنمية مما سيتيح وحدة القارة الأميركية».

ويمثل هذا الاتفاق صيغة جديدة لاتفاق التبادل الحر لأميركا الشمالية، الذي يعود إلى 25 عاما، والذي ندد الرئيس دونالد ترامب به لدى وصوله إلى البيت الأبيض، معتبرا «أنه يضر بالولايات المتحدة».

والاتفاق الأول الذي وقعه الرئيس الأسبق بيل كلينتون أدى إلى قيام منطقة تجارية مترامية تضم نحو 500 مليون شخص؛ بهدف المساهمة في النمو الاقتصادي، ورفع مستوى معيشة السكان في البلدان الثلاثة.

وكانت الدول الثلاث وقعت الاتفاق الجديد بصيغته الأولى نهاية نوفمبر 2018، ووحده البرلمان المكسيكي صادق عليه.