بعد ثلاثة أشهر على وفاته.. دفن جورج مايكل

بعد أكثر من ثلاثة أشهر على وفاته وري المغني البريطاني جورج مايكل الثرى الأربعاء خلال «مراسم خاصة» بحسب ما ذكرت عائلته في بيان.

وأوضحت «نؤكد أن مراسم دفن المغني جورج مايكل جرت الأربعاء. اجتمعت عائلته وأصدقاؤه المقربون خلال مراسم خاصة لوداع ابنهم وشقيقهم وصديقهم العزيز»، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وأضاف البيان «عائلة جورج مايكل تحرص على شكر كل المعجبين عبر العالم لرسائل الحب والدعم الكثيرة التي أرسلوها».

وفي مطلع مارس خلصت الشرطة البريطانية إلى أن وفاة المغني أتت «لأسباب طبيعية».

وسرت تكهنات حول احتمال أن يكون قضى جراء جرعة زائدة من المخدرات أو الأدوية.

وواجه جورج مايكل المولود لأب قبرصي يوناني وأم إنجليزية عدة مشاكل مرتبطة بالمخدرات من قنب هندي وكراك وبالكحول. وأمضى خصوصًا أربعة أسابيع في السجن العام 2010 بعدما صدم بسيارته واجهة متجر في شمال لندن فيما كان يقود تحت تأثير القنب وأدوية.

وقبل ثلاث سنوات على ذلك عثر على المغني الذي باع أكثر من مئة مليون أسطوانة، فاقد الوعي في سيارته وأقر يومها أنه استهلك مخدرات.

وعثر شريكه فادي فواز على جثة المغني في منزله في غورينغ غرب العاصمة البريطانية في يوم عيد الميلاد.

المزيد من بوابة الوسط