Atwasat

معهد روسي يستشرف أزمة الانتخابات في ليبيا خلال 2024

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 07 يناير 2024, 07:12 مساء
WTV_Frequency

سلط مركز أبحاث روسي الضوء على الوضع السياسي والأمني المعقد في ليبيا مع دخول العام الجديد، منبهًا إلى تشكيك متابعين في قدرة البلاد على الإعداد السليم للانتخابات وإجرائها بسبب غياب إطار تشريعي يحدد صلاحيات الرئيس والبرلمان وشروط الترشُّح وغياب الدستور.

ولفت «المركز الروسي الاستراتيجي للثقافات» في تقرير عبر موقعه الإلكتروني، إلى الانقسام بين حكومة الوحدة الوطنية والمحكمة العليا والمجلس الرئاسي التي تسيطر على غرب البلاد، بينما تسيطر الحكومة الموازية ومجلس النواب على الجزء الشرقي من البلاد.

دعوات متكررة لإجراء الانتخابات في ليبيا
كما تنشط في ليبيا قوات عسكرية في الشرق والغرب، ومجموعات مسلحة مختلفة وسط محاولات بين الحين والآخر لتوسيع نفوذها، حيث يدخل قادة هذه المجموعات في تحالفات ويقاتلون مع بعضهم البعض، أو ينتقلون من تحالف إلى آخر، العامل الذي يغذي معارك الشوارع.

وحسب التقرير الروسي على الرغم من الدعوات المتكرر لضرورة إجراء الانتخابات، غير أنه عمليًا لم ينجح الأمر، فقد كان من المقرر إجراء الانتخابات في البداية سنة 2017، ليحدد العاشر من ديسمبر من سنة 2018 كموعد للتصويت، وبعدها أعلن عن 24 ديسمبر 2021، كموعد للاستحقاق.

لكن أجهض الموعد بسبب عدم جاهزية قوائم المرشحين والقوانين ذات الصلة بحلول موعد الانتخابات المقترحة، وفشل إجراء التصويت مرة أخرى، على الرغم من وجود ما يقرب من 3 ملايين ناخب مسجل.

مناقشات صعبة وطويلة بشأن الانتخابات
وأكد المركز الروسي تداعيات الأمر على الانقسام الحكومي ليجري بعدها إحراز بعض التقدم في قرارات اللجنة المشتركة «6+6» لإعداد القوانين الانتخابية التي تضم ممثلين عن المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب. وزعمت اللجنة أن الانتخابات الرئاسية والبرلمانية ستجرى في وقت واحد في أوائل سنة 2024 وسط تشكيك الكثيرين في قدرة البلاد على الإعداد السليم لها.

- الخارجية الروسية: ليبيا باتت عمليًا منقسمة.. والغرب يسعى لتحويلها إلى ساحة مواجهة
- جريدة «الوسط»: لعنة الانقسامات تسبق الاجتماع التحضيري لـ«خماسية» باتيلي
- ما موقف الخمسة الكبار في مجلس الأمن من مبادرة باتيلي؟

وعاد المصدر إلى يونيو 2023، حينها طرح مستشار مجلس الأمن القومي إبراهيم خليفة بوشناف مبادرته الخاصة بشأن الدستور، مقترحًا التنصيص في الدستور على أن الإسلام هو دين الدولة، والشريعة هي المصدر الرئيسي للتشريع، وأي قانون يصدر بالمخالفة لأحكام الشريعة باطل.

كما اقترح بوشناف زيادة تركيبة مجلس الشيوخ من 78 إلى 90 عضوًا، ومساواة التمثيل من المناطق الرئيسية الثلاث على الرغم من تباين أحجام السكان فيها بشكل كبير. ومن هذه المقترحات وحدها تبين أن المناقشة ستكون صعبة وطويلة حسب المركز الروسي.

محاولات خارحية للتأثير على الأحداث في ليبيا
كما تحدث المعهد عن محاولات بعض القوى الخارجية التأثير على الأحداث في ليبيا وأبرزها الفضيحة التي اندلعت بعد ظهور اتصالات بين حكومة الوحدة الوطنية مع وزارة الخارجية الإسرائيلية، ومما لا شك فيه أن ذلك كان جزءًا من خطة واشنطن لتطبيع العلاقات بين ليبيا وإسرائيل.

وفي أعقاب أحداث السابع من أكتوبر في غزة، وافق مجلس النواب خلال اجتماعه في بنغازي بالإجماع على قانون يجرم تطبيع العلاقات مع إسرائيل ويمنع تحليق الطيران الإسرائيلي في الأجواء الليبية، وكذلك دخول أي سفن ترفع العلم الإسرائيلي إلى المياه الإقليمية الليبية.

وأكد المركز اعتراف الأمم المتحدة والعديد من الدول حول العالم، بما في ذلك روسيا بحكومة الوحدة الوطنية كحكومة ولم يمنع ذلك موسكو من الحفاظ على اتصالاتها مع كل من طرابلس وبنغازي. والأمر كذلك بالنسبة لتركيا والولايات المتحدة وعدد من الدول الأخرى مما يعكس رغبة في حشد دعم السلطات المحلية واستغلال كل الفرص لتوسيع النفوذ.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«اللواء 128 المعزز»: القبض على عصابة تهرب الأسلحة لدول الجوار في «تمسة»
«اللواء 128 المعزز»: القبض على عصابة تهرب الأسلحة لدول الجوار في ...
زيارة حكومية للمدرسة الفلبينية في بنغازي لمتابعة التزامها بالقوانين الليبية
زيارة حكومية للمدرسة الفلبينية في بنغازي لمتابعة التزامها ...
اتفاق ليبي مع المفوضية الأوروبية على إنشاء مركز للترميم الأثري في لبدة
اتفاق ليبي مع المفوضية الأوروبية على إنشاء مركز للترميم الأثري في...
كيف استهل سعر صرف الدينار معاملات الأسبوع بالسوق الرسمية؟ (الأحد 21 يوليو 2024)
كيف استهل سعر صرف الدينار معاملات الأسبوع بالسوق الرسمية؟ (الأحد ...
حالة الطقس على ليبيا (الأحد 21 يوليو 2024)
حالة الطقس على ليبيا (الأحد 21 يوليو 2024)
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم