Atwasat

إطلاق مدير جامعة «سيانس بو باريس» بعد توقيفه في قضية عنف منزلي

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 05 ديسمبر 2023, 10:26 صباحا
WTV_Frequency

هزت واقعة توقيف مدير جامعة «سيانس بو باريس» الفرنسية ماتياس فيشرا في قضية عنف منزلي ثم إخلاء سبيله الإثنين المؤسسة التعليمية التي تُخرج النخب الفرنسية بعد تعرضها في السنوات العشر الأخيرة للعديد من الفضائح والنكسات المتعلقة بمسؤوليها.

وأفاد مصدر مطلع على القضية وكذلك النيابة العامة في باريس وكالة «فرانس برس» بأن فيشرا (45 عاما) وشريكة حياته أوقِفا على ذمة التحقيق في العاصمة مساء الأحد بعدما اتهم كل منهما الآخر بالعنف المنزلي، وأوضحت النيابة العامة أنه جرى إخلاء سبيلهما في وقت متأخر من بعد ظهر الإثنين.

جامعة إسكتلندية تعيد جماجم إلى مجتمع من السكان الأصليين في تايوان
سرقة كتب روسية نادرة تعود للقرن التاسع عشر من مكتبة بولندية

وعلقت الجامعة على الخبر في رسالة تلقتها منها وكالة «فرانس برس» وجاء فيها «أن «سيانس بو» علمت من خلال الصحافة بالأنباء المتعلقة بمديرها ماتياس فيشرا، وبما أنها مسألة خاصة تماما، ليس لديها في هذه المرحلة أي تفاصيل أو تعليقات».

فضائح متتاليه لـ«مصنع» النخب الفرنسية
وأشارت النيابة العامة إلى أن «الوحدة الطبية القضائية لم تجد أن أيا منهما يعاني عجزا كليا عن العمل، ولم يرغب أي منهما في رفع دعوى في هذه المرحلة»، موضحة أن «التحقيق الأولي مستمر».

وتضم «سيانس بو باريس» نحو 15 ألف طالب نصفهم من الأجانب، ويمثل الحاصلون على منح دراسية 25% منهم.

وتعددت في السنوات العشر الأخيرة الفضائح والنكسات المتعلقة بمسؤولي «سيانس بو باريس»، لكنها لم تؤثر سلبا حتى الآن على المكانة الأكاديمية لهذه الجامعة التي توصف بـأنها «مصنع» النخب الفرنسية.

وتولى فيشرا منصب مدير الجامعة في نوفمبر 2021 خلفا لفريديريك ميون الذي أُجبِر على الاستقالة في فبراير من ذلك العام لتعتيمه على شبهات سفاح القربى التي طالت الباحث في العلوم السياسية أوليفييه دوياميل، وكان دوياميل آنذاك رئيسا للمؤسسة الوطنية للعلوم السياسية التي تتمتع بسلطة الوصاية على «سيانس بو باريس».

حوادث عنف جنسي في معاهد الدراسات السياسية
وظهرت على شبكات التواصل الاجتماعي في أعقاب هذه الفضيحة، حركة تكشف حالات عنف جنسي في معاهد الدراسات السياسية.

وعُين فريديريك ميون على رأس «سيانس بو باريس» بعد الوفاة العرضية في غرفة فندق بنيويورك لريشار ديكوان، أحد أبرز مديري الجامعة، إذ تولى المنصب من 1996 إلى 2012 ونجح خلال هذه الفترة في إجراء عملية تحديث عميق للمؤسسة التي تأسست العام 1872.

لكن تقريرا لديوان المحاسبة عن الإدارة المالية للجامعة حجب ما تحقق خلال ولاية ديكوان مما تسبب في أزمة حوكمة أولى.

وكان فيشرا الذي تخرج في «سيانس بو» العام 2000، زميلا للرئيس إيمانويل ماكرون في المدرسة الوطنية للإدارة.

وأعلن بعيد توليه إدارة «سيانس بو»، أن العنف الجنسي والمرتبط بالتحيز الجنسي أولوية مطلقة.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
اكتشاف لوح طيني بحجم كف اليد عليه 70 سطرًا باللغة المسمارية في تركيا
اكتشاف لوح طيني بحجم كف اليد عليه 70 سطرًا باللغة المسمارية في ...
وفاة الكاتب الليبي زياد علي عن 75 عاما
وفاة الكاتب الليبي زياد علي عن 75 عاما
تجارب أداء في لندن لاختيار «نجوم المترو»
تجارب أداء في لندن لاختيار «نجوم المترو»
شاهد على قناة «الوسط» في رمضان 2024: «الكاميرا الخفية»
شاهد على قناة «الوسط» في رمضان 2024: «الكاميرا الخفية»
اكتشاف لوحات «أسطورة شهيرة» في موقع أثري بإيطالي
اكتشاف لوحات «أسطورة شهيرة» في موقع أثري بإيطالي
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم