Atwasat

بعد 45 عاماً.. كوبولا ينافس مجدداً ب«ميغالوبوليس» في مهرجان كان 77

القاهرة - بوابة الوسط الجمعة 12 أبريل 2024, 12:58 مساء
WTV_Frequency

يعود فرانسيس فورد كوبولا من خلال فيلمه الضخم «ميغالوبوليس» إلى مسابقة مهرجان كان السينمائي بعد 45 عاماً من حصوله في 1979 على سعفته الذهبية الثانية عن فيلم «أبوكاليبس ناو»، وفق ما أظهرت القائمة الرسمية التي أُعلنَت الخميس. 

وقال المفوض العام للمهرجان تييري فريمو في مؤتمر صحفي «نحن سعداء بأنه شرّفنا بالحضور لمواكبة عرض هذا الفيلم»، وفقا لوكالة «فرانس برس».

وكان المخرج العملاق نال أول سعفة ذهبية له عن فيلمه «ذي كونفرسيشن» عام 1974. 

وبلغت موازنة «ميغالوبوليس» 100 مليون دولار، ويضمّ طاقم الممثلين المتداول عبر الصحافة لهذا الإنتاج الضخم، أسماء بارزة بينها آدم درايفر وجون فويت ولورنس فيشبرن وشيا لابوف وداستن هوفمان. 

ترقب عشية الإعلان عن أعمال المسابقة في مهرجان كان
مهرجان كان يشهد باكورة عروض الجزء الأول من رباعية غزو الغرب الأميركي لكيفن كوستنر
مخرجة «باربي» ستصبح الأولى أميركيا في رئاسة لجنة تحكيم مهرجان كان

ولا يزال موضوع الفيلم غير واضح إلى ألآن، إذ عُلِم فقط أنه يتناول تدمير مدينة ضخمة تشبه نيويورك وإعادة إعمارها التي يكون ركناها مهندس معماري ورئيس بلدية المدينة.

وتصف الصحافة الأميركية «ميغالوبوليس» بأنه فيلم وصية وتقارنه بفيلم «سيتيزن كاين» الشهير للمخرج أورسون ويلز (1941) والذي يعتبر من أعظم الأفلام في تاريخ السينما.

 ترامب و«ليمونوف» و«مارتشيلّو».
هذه الدورة من المهرجان التي تقام من 14 إلى 25 مايو، منتظرة بشكل خاص بعد النجاح العالمي الكبير الذي حققه فيلم «أناتومي أوف إيه فال» «أناتومي دون شوت» بالنسخة الفرنسية، أي «تشريح السقوط»، الحائز جائزة السعفة الذهبية عام 2023، إذ نال فيلم جوستين ترييه جائزة الأوسكار في فئة أفضل سيناريو. 

وأكدت رئيسة المهرجان إيريس كنوبلوك في مؤتمر صحفي أن «نسخة 2024 ستكون على المستوى».

وتضمّ القائمة التي أعلنها تييري فريمو 19 فيلماً فحسب، رغم كونها تتألف عادة ما فوق العشرين. ومن المؤكد أن الإعلان سيجرى لاحقاً عن أفلام روائية إضافية مشاركة في المسابقة. 

وليس فرانسيس فورد كوبولا الفائز الوحيد بالسعفة الذهبية الذي يعود إلى المسابقة. فجاك أوديار الحائز هذه الجائزة عام 2015 يعود إلى لاكروازيت ايضاً مع فيلم «إميليا بيريز»، وهو يمزج التشويق بالنوع الغنائي على خلفية عالم الاتجار بالمخدرات وتهريبها في المكسيك، من بطولة النجمتين سيلينا غوميز وزوي سالدانيا.

ويدخل ديفيد كروننبرغ المنافسة أيضاً بفيلم «الأكفان»، وهو فيلم حداد من بطولة ديان كروغر وفنسان كاسيل. وفي «أوه كندا»، يستعين المخرج بول شريدر مجدداً بالنجم ريتشارد غير، كما فعل في فيلم «أميركان جيغولو» . ومن الأعمال البارزة أيضاً فيلم «ذي أبرانتيس» عن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، من إخراج الدنماركي الإيراني الأصل علي عباسي.

ويقدّم المخرج الروسي المقيم خارج بلده كيريل سيريبرينيكوف الدائم المشاركة في مهرجان كان فيلمه «ليمونوف» المأخوذ من كتاب للفرنسي إيمانويل كارير.

وبعد فوزها الشهر الفائت بجائزة أوسكار ثانية، تطمح الممثلة إيمّا ستون إلى نيل السعفة الذهبية مع زملائها في فيلم «كايندز أو كايندنس» للمخرج يورغوس لانتيموس.

ويستحضر فيلم «مارتشيلّو ميو» للمخرج كريستوف أونوريه المخرج الإيطالي الراحل مارتشيلّو ماستروياني (الذي توفي عام 1996، وتصادف هذه السنة الذكرى المئوية لميلاده)، من خلال ابنته كيارا، في فيلم إلى جانب والدتها كاترين دونوف.

فيلم «جميلة غزة»
ومن بين أبرز الأعمال التي ستغيب عن المسابقة الاقتباس الجديد لفيلم «إيمانويل» الشهير، بتوقيع أودري ديوان من بطولة نويمي ميرلان، ولكن ربما يعاد ضم الفيلم إلى المسابقة في وقت لاحق. ويقتصر حضور مخرجات في مسابقة هذه السنة على أربع، علما أن الرقم القياسي للنساء اللواتي شاركن بأفلامهن في المسابقة بلغ سبعاً عام 2023.

أما الأفلام سياسية المنحى، فتتركز في العروض الخاصة من خارج المسابقة، ومنها «جميلة غزة» للمخرجة الوثائقية يولاند زوبرمان عن فلسطينيين متحولين جنسياً في تل أبيب، و«الغزو» للمخرج الأوكراني سيرغي لوزنيتسا.

وعُرفت قبل الخميس أسماء عدد من النجوم الذين سيشاركون في المهرجان، وفي مقدمهم مخرجة «باربي» غريتا غيرويغ التي تترأس لجنة التحكيم، وجورج لوكاس (79 عاماً)، مبتكر سلسلة «ستار وورز»، الذي سيُمنح سعفة ذهبية فخرية في اختتام المهرجان.

ومن خارج المسابقة أيضاً، يُعرض فيلم «هورايزن، أن أميريكن ساغا» للمخرج كيفن كوستنر الذي يعود من خلاله إلى عالم الويسترن، وجزء جديد من سلسلة «ماد ماكس» للمخرج جورج ميلر بعنوان «فوريوزا»، من بطولة أنيا تايلور جوي وكريس هيمسوورث.

وفي الافتتاح، فيلم من خارج المسابقة ايضاً هو «لو دوزييم آكت» لكانتان دوبيو، من بطولة ليا سيدو.

وتتولى كاميّ كوتان التي عٌرفت في مسلسل «دي بور سان» وشاركت مذّاك التمثيل بإدارة ريدلي سكوت، تقديم حفلتَي الافتتاح والاختتام.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
أكبر هيكل عظمي لديناصور سيُطرح للبيع
أكبر هيكل عظمي لديناصور سيُطرح للبيع
أليك بالدوين يُتهم بانتهاك قواعد السلامة
أليك بالدوين يُتهم بانتهاك قواعد السلامة
تعيين مؤرخ سينمائي مديراً لمنظمة مراسلون بلا حدود
تعيين مؤرخ سينمائي مديراً لمنظمة مراسلون بلا حدود
«مقتنيات النبي» مادّة خصبة لمروّجي الأخبار الزائفة
«مقتنيات النبي» مادّة خصبة لمروّجي الأخبار الزائفة
وفاة بطلة فيلم «ذي شاينينغ» شيلي دوفال
وفاة بطلة فيلم «ذي شاينينغ» شيلي دوفال
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم