Atwasat

«أكسيوس»: البيت الأبيض يقيِّم ما إذا تخطت إسرائيل «الخط الأحمر» في رفح

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 28 مايو 2024, 07:35 مساء
WTV_Frequency

أفاد موقع «أكسيوس» نقلًا عن مسؤولين أميركيين، بأن البيت الأبيض «لا يزال يجري تقييمًا» حول ما إذا كانت الغارة الإسرائيلية على رفح، الأحد، والتي أدت إلى سقوط مدنيين، تمثل تجاوزًا لـ«الخط الأحمر» الذي وضعه الرئيس جو بايدن.

في وقت سابق من مايو الجاري، هدد بايدن إسرائيل بتعليق تزويدها بالأسلحة، في حال شنت هجومًا واسعًا على رفح، بسبب الخطر الذي تشكله أية عملية عسكرية على المدنيين هناك، وفق «يورو نيوز».

 «انتهاك لخط بايدن الأحمر»
وقال بايدن في مقابلة مع شبكة «سي إن إن» الأميركية، إن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بالدفاع عن إسرائيل وستزودها بصواريخ اعتراضية وأسلحة دفاعية أخرى، «لكن إذا ذهبت إلى رفح، فلن نزودها بالأسلحة». وأوضح مسؤولون أميركيون في وقت لاحق أن حدوث أزمة إنسانية نتيجة النزوح الجماعي للمدنيين من رفح يمكن أن يشكل أيضًا «انتهاكًا لخط بايدن الأحمر».

-  «أكسيوس»: أميركا تعلق شحنة ذخيرة إلى «إسرائيل» لأول مرة منذ 7 أكتوبر
- مسؤولو الخارجية الأميركية يقرون بانتهاك الاحتلال الإسرائيلي القوانين الدولية في غزة

- محامون من الإدارة الأميركية وخارجها يدعون بايدن لقطع الأسلحة عن «إسرائيل»

والغارة الجوية التي نفذتها إسرائيل الأحد، على مخيم للنازحين في رفح أقصى جنوب قطاع غزة، هي الأكثر دموية، منذ أن بدأت إسرائيل هجومها على المدينة في أوائل مايو، حيث أدت إلى استشهاد 45 شخصًا وإصابة 249 آخرين أغلبهم من النساء والأطفال. ووقعت الغارة بعد أيام فقط من إصدار محكمة العدل الدولية أمرًا لإسرائيل بالوقف الفوري للعمليات العسكرية في رفح.

ونقل موقع «أكسيوس» الأميركي عن مسؤول، قوله إن البيت الأبيض «بصدد تحديد ما حدث بالضبط، من أجل بحث ما إذا كانت الظروف تستدعي اتخاذ إجراء أميركي».

مشاهد الدمار «مفجعة»
فيما قال ناطق باسم مجلس الأمن القومي الأميركي للموقع، إن «الإدارة الأميركية تعمل بالاشتراك مع الجيش الإسرائيلي وشركائه على الأرض لتقييم ما حدث». وأضاف: «الصور المدمرة التي أعقبت الغارة التي أودت بحياة العشرات من الفلسطينيين الأبرياء مفجعة. لإسرائيل الحق في ملاحقة حماس، ولكن كما كنا واضحين، يجب عليها اتخاذ كل الاحتياطات الممكنة لحماية المدنيين».

وذكر موقع «أكسيوس» أن ما وراء الكواليس في الأيام التي سبقت الضربة الجوية الكارثية، شعر مسؤولو البيت الأبيض أنهم تمكنوا من التأثير بشكل كبير على خطط إسرائيل العملياتية في رفح بطريقة تمنع وقوع خسائر كبيرة في صفوف المدنيين، وفقًا لثلاثة مسؤولين أميركيين.

وأضاف الموقع أنه عندما كان مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض جيك سوليفان في إسرائيل الأسبوع الماضي، أجرى مناقشات مع كبار المسؤولين الإسرائيليين حول العملية، وتضمنت المحادثات إحاطة مفصلة من وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي هرتسي هاليفي.

«خطط إسرائيل المحدثة بشأن رفح»
وقال مسؤول أميركي رفيع المستوى إن سوليفان رأى أن العديد من مخاوف الإدارة الأميركية «جرت معالجتها في خطط إسرائيل المحدثة بشأن رفح»، وأنه من الممكن تنفيذ العملية دون تجاوز «الخطوط الحمراء» التي وضعها بايدن.

وقد أدى هذا التقييم إلى تخفيف الولايات المتحدة من معارضتها لتوسيع الجيش الإسرائيلي لعملياته في المدينة المكتظة والتي شملت الغارة الجوية الدامية التي أثارت غضبًا وتنديدًا عالميين، يوم الأحد.

وقال مسؤول أميركي لموقع «أكسيوس» إن الضربة الجوية في رفح «من المرجح أن تزيد الضغوط السياسية على بايدن لتغيير سياسته تجاه الحرب في غزة».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
ارتفاع حصيلة حريق مبنى يؤوي عمالا أجانب في الكويت إلى 49 قتيلاً
ارتفاع حصيلة حريق مبنى يؤوي عمالا أجانب في الكويت إلى 49 قتيلاً
بلينكن: الولايات المتحدة راجعت اقتراحات «حماس» وبعض التغييرات قابلة للتنفيذ
بلينكن: الولايات المتحدة راجعت اقتراحات «حماس» وبعض التغييرات ...
إصابة سفينة تجارية بهجوم في البحر الأحمر قبالة سواحل اليمن
إصابة سفينة تجارية بهجوم في البحر الأحمر قبالة سواحل اليمن
حماس تطالب واشنطن بالضغط على «إسرائيل» لوقف إطلاق نار دائم في غزة
حماس تطالب واشنطن بالضغط على «إسرائيل» لوقف إطلاق نار دائم في غزة
10 جرحى في حريق في مصفاة نفط في شمال العراق
10 جرحى في حريق في مصفاة نفط في شمال العراق
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم