حمودة سيالة: 35 نائبًا يعقدون جلسة في طرابلس ويشكلون أربع لجان عمل

جانب من اجتماع أعضاء مجلس النواب في طرابلس، 2 مايو 2019 (أرشيفية : الإنترنت)

عقد 35 عضوًا بمجلس النواب، جلسة أمس الثلاثاء بمدينة طرابلس، أعلنوا خلالها تشكيل أربع لجان عمل -حسبما قال النائب حمودة سيالة الذي جرى تكليفه ناطقًا باسم النواب المجتمعين في اجتماعهم الماضي.

وقال سيالة لـ«بوابة الوسط» إن الجلسة استكملت مناقشة جدول أعمال الجلسة السابقة التي عقدت الأحد الماضي، مؤكدًا «اتفاق الأعضاء المشاركين على تشكيل أربع لجان عمل للأعضاء هي: لجنة لمراجعة اللائحة الداخلية والتواصل الدولي وإنشاء ديوان مجلس النواب في طرابلس ولجنة الأزمة».

وأوضح أن «لجنة مراجعة اللائحة الداخلية أوكل لها مهمة مراجعة جميع القرارات الصادرة عن مجلس النواب بدءًا من سنة 2014 عملاً بالمادة 16 من الاتفاق السياسي الليبي الموقع في الصخيرات سنة 2015، إذ وافق النواب على أن تستعين اللجنة بمن تراه مناسبًا من المستشارين والخبراء القانونيين لإنجاز مهامها». 

فيما تعمل «لجنة التواصل الدولي بمهام التواصل مع وزارة الخارجية والمنظمات الدولية وإعداد مقترح  بالدول والجهات التي يجب التواصل معها ويعرض المقترح على النواب في الجلسة القادمة» -بحسب سيالة.

وأكد أن «لجنة الأزمة تختص بمتابعة لجنة الطوارئ المشكلة من حكومة الوفاق لإدارة الأزمات الناجمة عن العدوان على طرابلس». 

وأشار إلى أن الجلسة تستأنف أعمالها يوم الأحد القادم 12 مايو.

واجتمع عدد من النواب في طرابلس، الخميس الماضي، وطالبوا بوقف إطلاق النار في العاصمة وعودة القوات التابعة للقيادة العامة «من حيث أتت».

اقرأ أيضًا.. 47 نائبًا يجتمعون في طرابلس لتفويض رئيس ومقرر لإدارة الجلسات لمدة شهرين

وأكد النواب، في بيان أصدروه في ختام اجتماعهم مرفقًا بأسماء 52 نائبًا، «استمرار انعقاد جلسات المجلس بطرابلس كإجراء تصحيحي؛ حتى يصبح مجلس النواب معبرًا عن تطلعات ومطالب الشعب الليبي»، مشددين على أنّ «هذه الجلسات ليست انقلابًا أو دعوةً للتقسيم، وهذا يؤكده حضور النواب من كل مدن ليبيا».

والأحد الماضي، صوت الـ47 عضوًا، على اختيار النائب الصادق الكحيلي رئيسًا، والنائب مصعب العابد مقررًا، والنائب حمودة سيالة ناطقًا باسم المجلس لمدة 45 يومًا.