47 نائبا يجتمعون في طرابلس لتفويض رئيس ومقرر لإدارة الجلسات لمدة شهرين

جانب من اجتماع أعضاء مجلس النواب في طرابلس، 2 مايو 2019 (أرشيفية : الإنترنت)

بدأ 47 عضوا من مجلس النواب، اليوم الأحد، اجتماعهم بمدينة طرابلس لتفويض رئيس ومقرر للمجلس لإدارة الجلسات بالعاصمة لمدة شهرين، بحسب ما أكده أحد الأعضاء المشاركين في الجلسة التي تعقد بمقر المؤتمر الوطني العام السابق بفندق ريكسوس.

وبحسب المقترح المقدم من النواب المشاركين في الجلسة جرى الاتفاق بين الحاضرين على تفويض النائب جلال الشهويدي مقررًا للمجلس وتفويض النائب حمودة سيالة ناطقًا باسم المجلس.

وقال أحد أعضاء مجلس النواب المشاركين في الجلسة لـ«بوابة الوسط» رافضا ذكر اسمه إن جدول أعمال الجلسة سيناقش «أوضاع النازحين وتشكيل لجان بالخصوص وإدانة العمل الإرهابي الذي استهدف معسكرا للتدريب العسكري في مدينة سبها» أمس السبت.

وأضاف المصدر أن النواب الحاضرين اتفقوا أيضا على اختيار أكبر الأعضاء سنا لرئاسة الجلسات، وأداء اليمين القانونية للنواب المقاطعين وتشكيل لجان عمل للتواصل الدولي، متوقعا اختيار عضو المجلس عن تاجوراء الصادق الكحيلي رئيسًا.

كان عدد من النواب اجتمعوا في طرابلس، الخميس الماضي، وطالبوا بوقف إطلاق النار في العاصمة وعودة القوات التابعة للقيادة العامة «من حيث أتت».

وأكد النواب، في بيان أصدروه في ختام اجتماعهم مرفقا بأسماء 52 نائبا، «استمرار انعقاد جلسات المجلس بطرابلس كإجراء تصحيحي؛ حتى يصبح مجلس النواب معبرًا عن تطلعات ومطالب الشعب الليبي»، مشددين على أنّ «هذه الجلسات ليست انقلابًا أو دعوةً للتقسيم، وهذا يؤكده حضور النواب من كل مدن ليبيا».

اقرأ أيضا: بالأسماء.. النواب المجتمعون في طرابلس يعلنون موقفهم من حرب العاصمة

كلمات مفتاحية