Atwasat

تقرير يكشف «فظاعات» الاحتلال ضد الفلسطينيين في معسكرات الاعتقال

القاهرة - بوابة الوسط الخميس 23 مايو 2024, 06:47 مساء
WTV_Frequency

كشف تقرير في جريدة «الغارديان» البريطانية عن  وجود انتهاكات صارخة وواسعة النطاق من جانب الاحتلال الإسرائيلي في معسكرات اعتقال تضم آلاف السجناء والشبان الفلسطينيين بزعم انتماءهم لحركة «حماس».

 واختارت «معسكر سدي تيمان الإسرائيلي»، المعروف إعلاميا بـ«غوانتانامو إسرائيل»، ومستشفى ميداني قريب منه، حيث يجري تقييد أيدي المرضى المصابين إلى أسرّتهم، وغالباً ما يُحرمون من مسكنات لعلاج الآلآم. 

وتصف مصادر، نقلت عنها الجريدة، تعرض الشباب والسجناء الفلسطينيين لانتهاكات جسدية ونفسية وللضرب أو الإبقاء عليهم مكبلين في أسرّة المستشفيات أو إجبارهم على الوقوف لساعات طويلة.

وتقول تفاصيل التقرير إن السجناء المحتجزين في معسكر اعتقال إسرائيلي في صحراء النقب يتعرضون إلى انتهاكات جسدية وعقلية واسعة النطاق، حيث جرى الإبلاغ عن حالة واحدة على الأقل لرجل بتر طرفه نتيجة لإصابات من تكبيل يديه المستمر، بحسب مبلغين عملوا في الموقع.

35 ألفا و800 شهيدا حصيلة حرب الإبادة الإسرائيلية على غزة
استشهاد 26 فلسطينيا في ضربتين إسرائيليتين بغزة
محكمة العدل الدولية تحسم الجمعة مصير طلب جنوب أفريقيا بشأن غزة

ووصفت المصادر المعاملة المروعة للمحتجزين في المعسكر الذي يضم فلسطينيين من غزة ومسلحين مشتبه بهم من حركة «حماس»، بما في ذلك السجناء في مستشفى ميداني قريب من معسكر الاعتقال ، يجري تقييدهم بشكل منتظم في أسرة المستشفيات ومعصوبي الأعين وإجبارهم على ارتداء الحفاضات.

ووفقا للمبلغين، فإن المعسكر يقع على بعد حوالي 18 ميلا من حدود غزة، تتكون من قسمين متميزين: منطقة سياج ، حيث يجري احتجاز ما يصل إلى 200 معتقل فلسطيني من غزة تحت قيود جسدية شديدة داخل أقفاص، ومستشفى ميداني حيث يجري احتجاز العشرات من السجناء، ويجري تقييد أيدي المرضى الذين يعانون من إصابات الحرب في أسرتهم، وغالبًا ما يُحرمون من مسكنات لعلاج الآلام.

وقال أحد المبلغين، الذي عمل في المنشأة كحارس للسجن، إن «المعتقلين أجبروا على الوقوف لساعات طويلة، أو الجلوس على ركبهم»، فيما قال مصدر تحدث عن خطر الانتقام، إن «العديد من المعتقلين تعرضوا للضرب بالهراوات ولم يتمكنوا من تحريك رؤوسهم أو التحدث في المنشأة».

وقال المصدر إن السجناء محتجزون في ما يشبه الأقفاص، وجميعهم معصوبي الأعين ومقيدي الأيدي، فإذا تحدث شخص ما أو تحرك، يجري إسكاته على الفور أو يُجبر على الوقوف ويداه مرفوعتان فوق رأسه ومقيد اليدين لمدة تصل إلى ساعة، فيما يقوم جنود الاحتلال بربط الأصفاد بقضبان القفص، وكان العديد من المعتقلين مصابين بجروح ملتهبة ولم يجر علاجها بشكل صحيح.

وأضاف: «أرضية المكان قذرة للغاية، ورائحتها كريهة لدرجة أننا اضطررنا إلى ارتداء أقنعة الوجه، وقد تسمع أحيانًا أصوات الصراخ، وصوت الضرب كما لو كان على جدار معدني».

السجناء يعانون من سوء التغذية بشكل واضح
وقال المبلغ عن المخالفات إن السجناء حصلوا على خيارة واحدة وبضع شرائح من الخبز وكوب من الجبن، وأن بعضهم كان يعاني من سوء التغذية بشكل واضح.

وبحسب تقرير منظمة أطباء من أجل حقوق الإنسان، فإنه منذ بداية الحرب على غزة، جرى تصنيف جميع سكان غزة المحتجزين على أنهم «مقاتلون غير شرعيين»، وهو تصنيف يحرمهم من اعتبارهم أسرى حرب، وبالتالي يمكّن إسرائيل من حظر زيارات المحامين لفترات طويلة، ما يؤدي إلى الافتقار إلى الرقابة خلال فترة تتزايد فيها مخاطر ظروف السجن القاسية والتعذيب.

ووفقاً للمعلومات التي جرى الحصول عليها من مصلحة السجون الإسرائيلية والتي يعود تاريخها إلى مطلع أبريل، فإن 849 شخصاً مصنفين على أنهم «مقاتلون غير شرعيين» محتجزون لدى المصلحة.

ووصف المصدر المستشفى الميداني في المعتقل بأنه عبارة عن خيام مع غرفة طوارئ ، حيث يجري إجراء العمليات الجراحية للمرضى على نقالات لعدم وجود طاولة عمليات، وكان المرضى مقيدين إلى الأسرة، وكانوا جميعاً يرتدون الحفاضات وأعينهم معصوبة.

وقدم تقرير أطباء من أجل حقوق الإنسان تفاصيل حالة عز الدين البنا، وهو من سكان غزة يبلغ 34 عاما، وكان يعتمد على كرسي متحرك قبل اعتقاله من مستشفى في غزة، وتوفي في مركز طبي آخر في فبراير بعد نقله من سدي تيمان لتلقي العلاج، لقرحة الضغط الشديدة، وقال سجناء آخرون إنه ظل يشكو من الألم لعدة أيام ولم يتلق الاستجابة أو العلاج المناسب.

وقد جرى تأكيد تصريحات حارس السجن من قبل مُبلغ آخر تحدث إلى جريدة الغارديان وكان جزءا من الطاقم الطبي العامل في المستشفى الميداني في سدي تيمان.

معتقلون وشبان فلسطينيون في معسكرات الاحتلال في النقب (الغارديان)
معتقلون وشبان فلسطينيون في معسكرات الاحتلال في النقب (الغارديان)

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
توماس فريدمان: «إسرائيل» أصبحت خطرا وجوديا على نفسها
توماس فريدمان: «إسرائيل» أصبحت خطرا وجوديا على نفسها
«حزب الله»: استهدفنا مصنعًا عسكريًا ومقر قيادة كتيبة إسرائيلية
«حزب الله»: استهدفنا مصنعًا عسكريًا ومقر قيادة كتيبة إسرائيلية
مصادر: غرق ناقلة الفحم «توتور» بعد هجوم للحوثيين بالبحر الأحمر
مصادر: غرق ناقلة الفحم «توتور» بعد هجوم للحوثيين بالبحر الأحمر
وكالة بحرية بريطانية ترجِّح غرق سفينة تجارية استهدفها الحوثيون
وكالة بحرية بريطانية ترجِّح غرق سفينة تجارية استهدفها الحوثيون
دبلوماسي عربي: حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج المصريين ترتفع إلى 600 بسبب الطقس
دبلوماسي عربي: حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج المصريين ترتفع إلى ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم