150 دولفين بطيخي الرأس على شواطئ اليابان

وجد السكان في منطقة «هوكوتا» اليابانية نحو 150 دولفين بطيخي الرأس عالقة على شواطئ المدينة، صباح الجمعة.

ويعاني كثير منها من ضعف رغم محاولة السكان إعادتها إلى المياه، وفقًا لما ذكره مجلس مدينة «هوكوتا».

وقال مكتب حرس الحدود وآخرون إن الدلافين وُجدت في نطاق 4 كلم من الساحل.

وقال مسؤولون بهيئة «الحياة المائية» إن الدلافين تنتمي لفصيلة حيتان بطيخي الرأس، ويصل طولها من مترين إلى ثلاثة أمتار.

وفي أعوام 2001، 2002، 2011، علقت مجموعة من 50 إلى 90 دولفين من النوع نفسه على شواطئ قريبة في اليابان.

وقال الباحث في قسم الفقاريات في «المتحف الوطني للطبيعة والعلوم» بطوكيو، تاداسو يامادا: «من المرجح أنها فقدت إحساسها بالاتجاهات، حيث امتصت الرمال في المناطق الضحلة الموجات وفق الصوتية الصادرة عنها».

(خدمة واشنطن بوست - يوميوري شيمبون)