الولايات المتحدة تجدد دعمها انتخابات شاملة وذات مصداقية في ليبيا

السفير الأميركي لدى ليبيا، ريتشارد نورلاند. (الإنترنت)

قالت السفارة الأميركية لدى ليبيا، اليوم الخميس، إن «الولايات المتحدة تؤكد مجدّدا دعمها عملية انتخابية شاملة وذات مصداقية» في ليبيا، مشيرة إلى سلسلة لقاءات أجرها السفير ريتشارد نورلاند والقائم بالأعمال جوشوا هاريس مع عدد من المؤسسات المختصة بالشأن الانتخابي.

وأوضحت السفارة عبر صفحتها على «فيسبوك» أن السفير ريتشارد نورلاند والقائم بالأعمال جوشوا هاريس عقدا هذا الأسبوع سلسلة من الاجتماعات «لتأكيد التزام الولايات المتحدة الأميركية بدعم عملية انتخابية ذات مصداقية وشاملة وآمنة تبرز ما تمّ من استعدادات جيدة لها في ليبيا».

وأضافت أن القائم بالأعمال جوشوا هاريس عقد في 20 يوليو الجاري اجتماعا افتراضيا عن بُعد مع رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، الدكتور عماد السايح «للتأكيد على دعم الولايات المتحدة المفوضية كمؤسسة مستقلة وغير سياسية، مزوّدة بالموارد المناسبة وقادرة على الوفاء بولايتها الحيوية المتمثلة في تمكين الليبيين من اختيار قادتهم بكلّ حريّة».

كما عقد السفير الأميركي ريتشارد نورلاند أمس الأربعاء اجتماعا افتراضيا عن بعد مع المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمؤسسة الدولية للنظم الانتخابية (IFES)، السفير دانييل روبنستين، «لمناقشة برامج الانتخابات التي تموّلها الحكومة الأميركية في ليبيا بدعم من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية».

كما عقد القائم بالأعمال جوشوا هاريس أمس أيضًا مائدة مستديرة افتراضية عن بُعد مع شركاء الأميركية للتنمية الدولية -المؤسسة الدولية للنظم الانتخابية والمعهد الوطني الديمقراطي ونقابة المحامين الأميركية- لمناقشة برامج رفع القدرة الفنية للمؤسسات الانتخابية.

المزيد من بوابة الوسط