بلدية مصراتة تدعو الزنتان لزيارتها وتشدد على ضرورة تغليب المصلحة العليا للبلاد

دعا المجلس البلدي مصراتة، في بيان اليوم الخميس، المسؤولين وقيادات مدينة الزنتان إلى زيارة المدينة، مهيبا بكافة الليبيين تغليب المصلحة العليا للبلاد، وتبني لغة التصالح والتسامح والوئام والسلام، للمحافظة على وحدة وسيادة ليبيا ومستقبل الأجيال القادمة.

وجاء بيان المجلس البلدي مصراتة بعد يوم من زيارة وفد من المدينة إلى الزنتان في محاولة لرأب الصدع وتقريب وجهات النظر وإنهاء الخلاف بين الجانبين.

ووصف المجلس البلدي مصراتة هذه الخطوة بالـ«مهمة نحو تحقيق الاستقرار، والحفاظ على النسيج الاجتماعي الليبي، للوصول إلى بناء دولة المؤسسات والقانون، التي يتمتع فيها كل الليبيين بالأمن والأمان والعيش الكريم».

وشدد المجلس البلدي مصراتة في البيان على أنه «لا حل لليبيا إلا بالحوار، وإنجازالمصالحة الوطنية الشاملة بين الليبيين، بعيدا عن القتال والاحتراب وسفك الدماء»، مؤكدا دعمه ومباركته لكل الجهود المبذولة في هذا الإطار.

وأمس الأربعاء، أصدر ممثلون عن مصراتة والزنتان بيانا مشتركا أعلنوا فيه تأييدهم للجهود المبذولة لتوحيد المؤسسة العسكرية والأمنية وتحقيق المصالحة الوطنية في البلاد وتحقيق مبادئ ثورة 17 فبراير.