العملات الأجنبية تعاود الصعود الطفيف بالسوق السوداء

عاودت أسعار العملات الأجنبية، اليوم الأحد، الارتفاع الطفيف أمام الدينار الليبي في السوق السوداء، مقارنة بأسعار أمس السبت، وذلك في أعقاب تذبذب سعر العملة الأمريكية التي شهدت موجات من الصعود والهبوط استمرت على الأسابيع الماضية.

وسجلت العملة الأميركية في السوق السوداء الأحد، 5.60 دنانير مقارنة بـ5.49 دنانير أمس السبت، في حين بلغت في السوق الرسمية 1.3364 د‫ينارًا، ليصل فارق سعر الصرف بين السوقين 3.27 دنانير.

وقبل شهرين استقرَّ الجنيه الإسترليني فوق سعر 11 دينارًا، قبل أن يتزامن في الهبوط مع العملة الأميركية، وسجّـَل في تعاملات اليوم 7.73 دنانير مقارنة بـ7.58 دنانير أمس السبت. كما سجل سعر العملة الأوروبية الموحدة (اليورو) ارتفاعًا إلى 6.83 دينارات مقابل 6.71 دينارات خلال الفترة نفسها.

وحصدت العملة المحلية مكاسب كبيرة منذ ثلاثة أسابيع فقد إزاءها سعر صرف الدولار أكثر من ثلاثة دنانير كاملة، فيما تباينت آراء المحللين حول أسباب ارتفاع سعر الدينار مقابل الدولار في السوق السوداء، إذ اعتبر البعض ذلك انعكاسًا لمضاربات تجار العملة في السوق السوداء، فيما رأى آخرون أن هذا التراجع الكبير في العملة الأميركية هو «مقدمة لسعر صرف جديد سيطرحه المصرف المركزي في سياق برنامجه المنتظر».