مجلس النواب يدعو إلى الوقف الفوري للاقتتال وخروج كافة الكتائب المسلحة من طرابلس

دعا مجلس النواب الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية وكافة دول العالم إلى «رفع الغطاء والدعم السياسي عن المليشيات المسلحة والمؤسسات الراعية لها»، مطالبًا كافة «المليشيات المسلحة» إلى الوقف الفوري للاقتتال وخروج كافة الكتائب المسلحة من العاصمة طرابلس.

وأستنكر المجلس الاشتباكات المسلحة بالعاصمة طرابلس بين «المليشيات المسلحة المتناحرة» بكافات أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والقصف بالدبابات والمدافع والقصف العشوائي وسط الأحياء السكنية وشوارع مدينة طرابلس ما يُعرض حيــاة المواطنـين الامنــين للخطر ويطـال الممتلكــات العامة والخاصــة بالدمـار والخراب.

وحمل مجلس النواب في بيانًا أصدره عصراليوم الجمعة «امراء الحرب من قادة المليشيات المسلحة» في العاصمة طرابلس والمجلس الرئاسي والمفتي المعزول الصادق الغرياني المسؤولية القانونية والتاريخية أمام الشعب الليبي عن «أعمال الترويع والإرهاب للشيوخ والنساء والأطفال والمدنيين العزل وتدمير البنية التحتية والمنازل والمؤسسات العامة» في العاصمة.

وأشار المجلس في بيانه إلى ضرورة رفع الحظر التسليح عن القوات المسلحة الليبية للقضاء على الارهاب والتطرف وجميع المسلحين خارج سلطة الدولة ولبسط الأمن والأمان في كافة أرجاء ليبيا.

إقرأ أيضًا: تفجّر الوضع في «أبو سليم» المحور التقليدي لـ«حروب طرابلس»

وعبر مجلس النواب عن بالغ أسفه لإستقبال شهر رمضان المعظم من قبل هذه «المليشيات الإرهابية بترويع الناس وإزهاق الارواح وتدمير الممتلكات».

المزيد من بوابة الوسط