الفريق حفتر يعقب على تصريحات الرئيس السيسي

عقب القائد العام للجيش الليبي، الفريق خليفة حفتر، على تصريحات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حول دعم مصر للجيش الليبي ومجلس النواب.

وقال الفريق خليفة حفتر: «إن وجود مصر إلى جوارنا يبعث في نفوسنا الطمأنينة بأننا لسنا بمفردنا في هذا العالم، ونريد أن يشعر أشقاؤنا في مصر أيضًا بالطمأنينة لأننا بجوارهم، ونحن لا نفرق إطلاقًا بين الجيش المصري. إن الإرهاب أصبح يعيد حساباته ألف مرة، قبل أن يتجرأ على التفكير في غزو ليبيا أو مصر، وإذا ما نادت مصر ستجدنا في مقدمة الصفوف» وفقًا لما نقلته وكالة الأنباء الليبية بمدينة البيضاء.

وقال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إن بلاده تدعم الجيش الليبي ومجلس النواب لأنهما يمثلان إرادة الشعب.

وأوضح السيسي في معرض حديثه، الأحد، مع رؤساء تحرير ثلاث جرائد مصرية، هي «الأهرام» «الأخبار» و«الجمهورية»، أنه كلما زاد الضغط على العناصر المتطرفة في سورية والعراق، فإنها تنتقل إلى ليبيا، مؤكدًا رصد ذلك منذ أشهر، ولذلك تدعم مصر الجيش الليبي وتسهم في تدريبه، وأضاف قائلًا: «الليبيون مطمئنون لذلك لأن الجيش المصري ذو عقيدة وطنية، وليس جيشًا قبليًّا ولا طائفيًّا»، مشيرًا إلى أن قواته تبذل جهدها لحماية الحدود مع استعدادها الكامل لمجابهة أي مخاطر قائمة حتى الآن.

وأشار القائد العام للجيش الليبي إلى «أن ارتباط الشعبين الشقيقين الليبي والمصري له جذور ضاربة في عمق التاريخ وهو ارتباط مشاعر ووجدان روحاني قبل أن يكون مصلحة متبادلة».

 

المزيد من بوابة الوسط