«جيفري تامبور» ينسحب من مسلسل «ترانسبارنت» بعد اتهامه بالتحرش

أعلن الممثل «جيفري تامبور» أنه سيغادر مسلسل «ترانسبارنت» الذي تنتجه «أمازون» بسبب اتهامات بالتحرش من اثنتين من شريكاته في العمل.

واتهم الممثل الحائز جائزتي «إيمي» و«غولدن غلوب» عن دوره في هذا المسلسل، بالتحرش وبسلوك غير مناسب من إحدى بطلات المسلسل «ترايس ليزيت» بعد تهم مشابهة من مساعدته السابقة «فان بارنز»، وليزيت وبارنز ممثلتان متحولتان جنسيًا، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وقال الممثل لمجلة «ديدلاين»: «بالنظر إلى الجو المسيس الذي يبدو أنه طال موقع تصوير عملنا، لا أرى سبيلاً لعودتي إلى ترانسبارنت».

وأوضحت المجلة أن الجهة المنتجة للمسلسل كانت فكرت بالاستغناء عن شخصيته في العمل بعد الاتهامات الأولى الموجهة له في وقت سابق هذا الشهر.

وأضاف في تصريحاته للصحيفة: «سبق أن أبديت بالغ أسفي في حال بدر مني أي سلوك يمكن تفسيره بأنه عدائي، غير أن فكرة أني قمت بالتحرش عمدًا بأحدهم هي ببساطة خاطئة».

وأشار إلى أن «أداء دور «ماورا بفيفيرمان» في ترانسبارنت كان أحد أكبر الامتيازات وأكثر التجارب إبداعًا في حياتي».

ونال الممثل إعجاب النقاد عبر أدائه دور متحولة جنسيًا ترافق عائلتها عملية تحولها من رجل إلى امرأة.

وينضم تامبور إلى سلسلة النجوم الذين تطاولهم اتهامات التحرش الجنسي بينهم «كيفن سبايسي» منذ الفضيحة المدوية التي طاولت المنتج النافذ «هارفي واينستين».

المزيد من بوابة الوسط