Atwasat

منظمة: أهداف صفر كربون يجب أن تتضمن التخلص التدريجي من الوقود الأحفوري

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 04 ديسمبر 2023, 10:27 صباحا
WTV_Frequency

استنكرت منظمة غير حكومية، اليوم الإثنين، عدم إعلان معظم الدول التي التزمت بهدف خفض انبعاثات الكربون إلى الصفر عن أي خطط للتخلص التدريجي من الوقود الأحفوري، مما يجعل من تعهداتها مجرد شعارات.

أصدرت منظمة تتبع الصفر الكربوني تقريرا جديدا فيما تجري مفاوضات شائكة في المؤتمر الثامن والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة للمناخ (كوب 28) في دبي حول ما إذا كانت الدول ستوافق على «الخفض التدريجي» أو «التخلص التدريجي» من الوقود الأحفوري الذي يتسبب باحترار الأرض، حسب «فرانس 24».

وجاء في التقرير أن نحو 150 دولة التزمت بهدف خفض الانبعاثات إلى الصفر على نحو ما، وهو ما يغطي 88% من جميع الغازات الدفيئة الناجمة عن النشاط البشري المنبعثة في جميع أنحاء العالم.

ولكن 13% فقط من تلك الدول قدمت التزاما واحدا على الأقل بالتخلص التدريجي من استخدام أو إنتاج أو استكشاف الفحم والنفط والغاز، حسب المنصة التي تديرها عدة مراكز بحثية بما في ذلك جامعة أكسفورد البريطانية.

%95 من دول النفط لم تتعهد بالتخلي عن التنقيب
وقالت المسؤولة في قسم البيانات في المجموعة ناتاشا لوتز إن «التعهدات بالوصول إلى صافي صفر كربون قد لا يعني الكثير إذا لم تقابله خطط للتخلص التدريجي من الوقود الأحفوري»، موضحة أن «التعهدات التي تعلن في غياب خطط تنفيذية قد تتحول إلى مجرد شعارات ... لا تؤخذ على محمل الجد».

وصدر التقرير بعد يوم من الكشف عن أن رئيس مؤتمر المناخ ورئيس شركة النفط الوطنية الإماراتية أدنوك سلطان الجابر قال إنه «لا توجد دراسات علمية تبين أن التخلص التدريجي من الوقود الأحفوري سيحقق الأهداف المناخية، محذرا من أن التخلص من الوقود الأحفوري قد يعيد العالم إلى عصر الكهوف»، وفق فيديو نشرته جريدة «ذا غارديان».

-بينها مؤسسة النفط.. شركات دولية تتعهد بقطع الانبعاثات الدفيئة من عملياتها بحلول 2050
-اليابان تعلن خلال «كوب 28» اتخاذ إجراءات للحد من الانبعاثات

وشمل تحليل منظمة «Net Zero Tracker» أكثر من 1500 دولة ومنطقة ومدينة وشركة كبيرة التزمت بأي نوع من أهداف صافي صفر كربون، وحلل مدى جديتها في تحقيق هذا الهدف. وخلص التحليل إلى أن نحو 95% من الدول التي تنتج النفط والغاز لم تتعهد بالتخلي تدريجيا عن التنقيب عن النفط.

لكن النتيجة كانت أفضل بالنسبة للشركات، حيث تبين أن 56% من الشركات العاملة في إنتاج الفحم التزمت جزئيا على الأقل بالتخلص التدريجي من هذا الوقود الشديد التلويث.

وكانت الشركات الأفريقية والأوروبية ممثلة بشكل جيد نسبيا في خطط التخلص التدريجي من الوقود الأحفوري، في حين تخلفت الشركات الأميركية عنها.

كما أشاد التقرير بإسبانيا لإدراجها خطط التخلص التدريجي في التشريعات، والعاصمة السويدية ستوكهولم لتبنيها أهداف خفض الانبعاثات، وشركة الطاقة الدنماركية أورستد لسحب استثماراتها من الوقود الأحفوري.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«القسام» توثق 3 عمليات باستخدام تقنية تصنيع وتفجير جديدة في طولكرم
«القسام» توثق 3 عمليات باستخدام تقنية تصنيع وتفجير جديدة في ...
ماذا قالت كامالا هاريس في حديثها الأول منذ انسحاب بايدن من السباق الرئاسي؟
ماذا قالت كامالا هاريس في حديثها الأول منذ انسحاب بايدن من السباق...
بايدن لأنصاره: ادعموا هاريس لأنها «الأفضل»
بايدن لأنصاره: ادعموا هاريس لأنها «الأفضل»
هاريس تتعهد وضع الحق بالإجهاض في صلب حملتها الانتخابية
هاريس تتعهد وضع الحق بالإجهاض في صلب حملتها الانتخابية
هاريس تقر بوجود تقلبات سببها انسحاب بايدن وتتعهد الفوز
هاريس تقر بوجود تقلبات سببها انسحاب بايدن وتتعهد الفوز
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم