صفقة سعودية تُعير 9 من لاعبيها للدوري الإسباني

أعلنت الهيئة العامة للرياضة السعودية ورابطة الليغا الإسبانية عن شراكتهما لأجل تطوير رياضة كرة القدم في المملكة العربية السعودية والتي تجسدت بإعارة 9 لاعبين لأندية الدوري الإسباني.

وتمت مراسم توقيع إعارة اللاعبين السعوديين مع رابطة لاليغا الإسبانية في الرياض، بحضور 25 عضوًا من أعضائها ورئيس وأعضاء الاتحاد السعودي لكرة القدم بالإضافة لرؤساء أندية الدوري السعودي للمحترفين.

واللاعبون الذين اختيروا للعب في صفوف الأندية الإسبانية، هم:

لاليغا (الدرجة الأولى): يحيى الشهري (نادي ليغانيس) وفهد المولد (نادي ليفانتي) وسالم الدوسري (نادي فياريال).

لاليغا (الدرجة الثانية): علي النمري (نادي نومانسيا) وعبد المجيد الصليهم (نادي رايو فاليكانو) وعبد الله الحمدان ( نادي سبورتينغ خيخون) ونوح الموسى (نادي بلد الوليد).

اللاعبون غير المحترفين:
مروان أبكر (نادي ليغانيس) وجابر مصطفى (نادي فياريال).
وكانت اتفاقية الشراكة المتعددة التي أبرمت بين الهيئة العامة للرياضة والاتحاد السعودي لكرة القدم ورابطة لاليغا الإسبانية منتصف أكتوبر الماضي، تتضمن عدة عناصر، منها إنشاء أكاديمية ومبادرة للكشف عن المواهب في المملكة العربية السعودية.

وأثمرت هذه الاتفاقية «الصفقة» عن طلب سبعة أندية من لاليغا سانتاندر (الدرجة الأولى) ولاليغا (الدرجة الثانية) خدمات 9 لاعبين من السعودية بنظام الإعارة، إذ تتيح اتفاقيات الإعارة لفترة أولية مدتها ستة أشهر، لهؤلاء اللاعبين مواصلة تطوير تدريباتهم على المهارات واللعب في ملاعب إسبانيا.

المزيد من بوابة الوسط