سويسرا: مبالغ كبيرة تستثمر في مصادر الطاقة الأحفورية

حاوية للهيدروجين السائل في ميناء كوبي أيلاند باليابان، 26 أكتوبر 2020 (أ ف ب)

أظهر تقرير رسمي نشر، الإثنين، أن المؤسسات العاملة في قطاع المال السويسري «لا تزال تستثمر أكثر من اللازم في النفط والفحم»، رغم إحراز تقدم على صعيد توظيف الأموال في مجالات مراعية أكثر للبيئة.

وأشار التقرير الصادر عن مكتب البيئة الفيدرالي ووزارة الشؤون المالية الدولية إلى أن «مؤسسات المال السويسرية توظف حاليا موارد أكثر بأربع مرات في شركات تنتج الكهرباء بالاستعانة بمصادر طاقة أحفورية مثل الفحم أو الغاز مقارنة بتلك المنفقة على مصادر الطاقة المتجددة»، وفق «فرانس برس».

ويتناول هذا التقرير وهو الثاني من نوعه منذ 2017، نشاطات 179 مؤسسة مالية، بينها «للمرة الأولى مصارف ومؤسسات لإدارة الأصول».

وبيّن التقرير تقدما على صعيد دعم مصادر الطاقة المراعية للبيئة، لكنه أشار إلى أن «الهدف المنشود لم يتحقق بعد إذا ما أرادت سويسرا لعب دور أساسي في مجال التدفقات المالية المستدامة».

ويملك حوالي 80% من الشركات المشمولة في التقرير محفظة مالية من أسهم شركات عاملة في استخراج الفحم، بحسب التقرير الذي لفت إلى أن المؤسسات المالية السويسرية «تساند بذلك توسيعا إضافيا في الإنتاج الدولي للفحم والنفط، ما يتعارض مع الأهداف المناخية».

المزيد من بوابة الوسط