زوج ملكة الدنمرك ينقل إلى المستشفى بسبب الخرف

أدخل الأمير هنريك، زوج ملكة الدنمرك مارغريت الثانية، المصاب بالخرف، مستشفى في كوبنهاغن عند عودته من رحلة إلى مصر، بحسب ما أفاد القصر الملكي.

ونُـقل الأمير البالغ من العمر 83 عامًا «هذا المساء إلى مستشفى ريسوشبيتيل في كوبنهاغن»، وفق ما جاء في بيان نشرته «وكالة الأنباء الفرنسية».

وأوضح المصدر عينه أن «الأمير كان منذ مطلع يناير في مصر، حيث أُدخل المستشفى قبل بضعة أيام. وعاد صاحب السمو الملكي للخضوع لفحوص إضافية»، من دون تقديم تفاصيل عن وضعه الصحي.

وأعلن القصر الملكي الدنمركي، في ديسمبر، أن الأمير يعاني «الخرف». ولم يكشف التشخيص الدقيق لمرضه، لكنه «يتسبب بتدهور في الوظائف الإدراكية».

والتقى هنري دو لابورد دو مونبيزا المولود بالقرب من مدينة بوردو (جنوب غرب فرنسا) في 11 يونيو 1934، زوجته العام 1965 عندما كان يعمل في السفارة الفرنسية في لندن. وبعد زواجه في يونيو 1967 من وريثة العرش مارغريت التي توجِّت ملكة في يناير 1972، لم تأسر شخصيته المفعمة حيوية قلوب الدنمركيين الذين سخروا من إعلانه الانسحاب من الحياة العامة مطلع العام 2016.

وأعلن العام الماضي أنه يرفض أن يوارى الثرى إلى جانب زوجته في المقبرة الملكية في كاتدرائية روسكيلده على جري العادة بالنسبة للأزواج الملكيين.

ولهنريك ومارغريت ولدان هما ولي العهد فريدريك (49 عامًا) والأمير يواكيم (48 عامًا).

 

المزيد من بوابة الوسط