تونس تعتبر اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا «خطوة مهمة نحو التسوية الشاملة»

علما تونس وليبيا. (وزارة الشؤون الخارجية التونسية)

رحبت تونس باتفاق وقف إطلاق النار الدائم الموقع في جنيف، اليوم الجمعة، برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، واعتبرت أنه «خطوة مهمة نحو تحقيق التسوية السياسية الليبية الشاملة والدائمة».

وأعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم لدى ليبيا في وقت سابق اليوم، توقيع وفدي حكومة الوفاق والقيادة العامة المشاركين في محادثات اللجنة العسكرية المشتركة «5+5» في جنيف اتفاق وقف إطلاق نار دائم في جميع أنحاء ليبيا.

وأشادت تونس في بيان صدر عن وزارة الخارجية، بـ«ما تميزت به هذه الاجتماعات من روح إيجابية وأجواء الثقة التي سادت المحادثات بين مختلف الأطراف الليبية»، معلنة مباركتها «الاتفاق المهم» وترحيبها بمضامينه باعتباره «إنجازا يمثل ركيزة أساسية في مسار تحقيق التسوية السياسية المنشودة».

البعثة الأممية تعلن توقيع اللجنة العسكرية «5+5» اتفاق وقف إطلاق نار دائم
نص اتفاق وقف إطلاق النار الدائم.. إخلاء خطوط التماس وتشكيل قوة عسكرية مشتركة

وأشار البيان إلى «امتنان» تونس لجهود بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في مرافقة الأطراف الليبية لإنجاح المسار السلمي لحل الازمة، مؤكدًا ثقة تونس «التامة بأن يحظى هذا الاتفاق بكامل الدعم من قبل المجموعة الدولية».

وأعربت تونس عن «استعدادها التام لضمان أفضل الظروف لإنجاح منتدى الحوار السياسي الليبي»، الذي ستحتضنه في 9 نوفمبر المقبل، بهدف الوصول إلى تحقيق الأمن والسلم والاستقرار الدائم في ليبيا.

وتضمن اتفاق وقف إطلاق النار الدائم 12 بندا شملت إخلاء خطوط التماس من الوحدات العسكرية ومغادرة المرتزقة في غضون ثلاثة أشهر، إضافة إلى تشكيل قوة عسكرية مشتركة، وإيقاف «خطاب الكراهية» وفتح الطرق في كل مناطق البلاد.

المزيد من بوابة الوسط