Atwasat

الولايات المتحدة: الدينار المزيف ضاعف الانشقاق السياسي واضطراب السوق في ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط الأربعاء 19 يونيو 2024, 08:14 مساء
WTV_Frequency

رأت الولايات المتحدة أن إغراق ليبيا بالدينارات المزيفة زاد من اضطراب الأسواق المحلية والانشقاق السياسي في ليبيا، وذلك في إشارة إلى فئة الخمسين دينارًا التي بدأ مصرف ليبيا المركزي سحبها من الأسواق في أواخر أبريل الماضي.

وقال ممثل الولايات المتحدة خلال جلسة مجلس الأمن الدولي بشأن الحالة في ليبيا اليوم الأربعاء، إن الممثل الخاص للأمين العام رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا السابق عبدالله باتيلي «يذكرنا بحجم التحديات فيما يخص الوصول إلى اتفاق سياسي يدعم تطلعات الشعب الليبي»، معربًا عن امتنانه بأن القائمة بأعمال رئيس البعثة ستيفاني خوري والأعضاء الآخرين في البعثة بذلوا الجهود من أجل التعاون مع السلطات الليبية.

تنفيذ جزاءات الأمم المتحدة بشأن ليبيا
وأعرب الدبلوماسي الأميركي عن سعادته بأن «سلطات التحقق من السفن في ليبيا قد تجددت ولايتها في مايو وذلك لفرض جزاءات لمن ينتهكون هذه العمليات»، موضحًا أن «هذه الهيئة ترمي إلى تقديم معلومات عن ما يحدث على الشواطئ الليبية، وهذا القرار أساسي نظرًا لزيادة انتهاك حظر توريد الأسلحة، وذلك أدى إلى ازدياد عدد الحالات».

ونوه كذلك بفريق الخبراء التابع للجنة الجزاءات الدولية المعنية بليبيا و«الذي ما زال يقدم المعلومات بشأن تنفيذ جزاءات الأمم المتحدة»، معتبرًا أن «هذا الفريق يقدم معلومات قيمة بشأن الأنشطة المزعزعة للاستقرار في ليبيا بما في ذلك التقارير الخاصة بانتهاكات حظر توريد الأسلحة وتهريب النفط وأي أنشطة قد يقوم بها أفراد قد يقوضون العملية الانتقالية السياسية في ليبيا».

- روسيا تحذر: تضارب المصالح الخاصة والخارجية وراء عرقلة توحيد ليبيا
- فرنسا: السيادة الليبية لا تتحقق إلا بخروج كل القوات الأجنبية والميليشيات
- بريطانيا تدعو لدعم الانتخابات البلدية وتحذر من الأزمة الإنسانية في الكفرة
- أهم النقاط في إحاطة خوري الأولى أمام مجلس الأمن حول ليبيا

ورحب الدبلوماسي الأميركي «بتحديد فريق الخبراء للأفراد والهيئات التي اشتركت في أي انتهاكات لحظر توريد الأسلحة وأي جزاءات أخرى خاصة بالأمم المتحدة»، معربًا عن «القلق البالغ بشكل خاص إزاء السفن الروسية التي تقدم العتاد العسكري إلى ليبيا».

وأكد كذلك على «التزام الولايات المتحدة باستخدام الجزاءات من أجل ردع أي تهديدات للسلم والأمن في ليبيا»، مثمنًا عمل اللجنة العسكرية المشتركة «5+5» في ليبيا بالتعاون بين الأطراف في شرق وغرب البلاد لتأمين الحدود والتقليل من الأعمال الإجرامية في الجنوب.

تعميم الفئات المزيفة من الدينار الليبي
وفي الجانب الاقتصادي والمالي، قال الدبلوماسي الأميركي «إن تعميم الفئات المزيفة من الدينار الليبي زاد من اضطراب الأسواق الليبية وما زال يزيد من الانشقاق السياسي في ليبيا»، مؤكدًا أن «الولايات المتحدة قد وضعت جزاءات على شركة غوزناك التابعة لروسيا لأنها طبعت [ما يعادل] مليار دولار من العملة [الليبية] المزيفة، وذلك زاد من التحديات الاقتصادية التي تعاني منها ليبيا».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
عبدالهادي الحويج في غات لافتتاح مكتب قنصلي
عبدالهادي الحويج في غات لافتتاح مكتب قنصلي
ضبط سائق «تاكسي» يسرق سيارة تعرضت لحادث في طرابلس
ضبط سائق «تاكسي» يسرق سيارة تعرضت لحادث في طرابلس
الخارجية الأميركية: الفساد والانقسام السياسي والمجموعات المسلحة أبرز عراقيل الاستثمار الأجنبي في ليبيا
الخارجية الأميركية: الفساد والانقسام السياسي والمجموعات المسلحة ...
افتتاح محطة تعبئة أسطوانات الغاز في سرت قريبا
افتتاح محطة تعبئة أسطوانات الغاز في سرت قريبا
غلق محال سجائر وكماليات سيارات مخالفة في سرت
غلق محال سجائر وكماليات سيارات مخالفة في سرت
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم