باشاغا: عقوبات الخزانة الأميركية غيض من فيض سيضرب الفاسدين

المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا. (الإنترنت)

اعتبر المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا، أن العقوبات التي أعلنت الولايات المتحدة فرضها اليوم الخميس على ثلاثة ليبيين هي «غيض من فيض سيضرب الفاسدين»، مؤكدا أن الوزارة «على تعاون وثيق بالجهات الدولية المختصة بمكافحة الفساد».

وقال باشاغا في تغريدة عبر حسابه على موقع «تويتر» إن «عقوبات الخزانة الأميركية غيض من فيض سيضرب الفاسدين الذين ساهموا في تقويض السلام ونشر الفوضى والانقسام».

وأضاف في تغريدة ثانية أن «وزارة الداخلية على تعاون وثيق بالجهات الدولية المختصة بمكافحة الفساد ورصد كافة العمليات الاحتيالية لغسل الأموال، ولن نتردد في فضح الفاسدين مهما كانوا وأينما كانوا».

اقرا أيضا: عقوبات أميركية على الليبيين فيصل الوادي ومصباح محمد ونور الدين ميلود

وفرضت الولايات المتحدة، اليوم الخميس، عقوبات مالية على شبكة من المهربين الذين يسهمون في عدم الاستقرار في ليبيا، من بينهم ثلاثة أفراد ليبيين هم: «فيصل الوادي (وادي)، مشغّل السفينة (مرايا) وشركاؤه مصباح محمد وادي (مصباح) ونور الدين ميلود مصباح (نور الدين)، وشركة الوفاق المحدودة ومقرّها مالطا».

وقالت السفارة الأميركية إن عقوبات اليوم «تُبرز أنّ الولايات المتحدة عازمة على اتخاذ إجراءات ملموسة ضدّ أولئك الذين يقوّضون السلام أو الأمن أو الاستقرار في ليبيا».