السبسي يغادر إلى باريس للمشاركة في الاجتماع رفيع المستوى حول ليبيا

غادر الرئيس التونسي، مساء الاثنين، البلاد متوجهًا إلى العاصمة الفرنسية باريس للمشاركة في الاجتماع رفيع المستوى حول ليبيا الذي دعا له الرئيس إيمانويل ماكرون بمشاركة ممثلين دوليين وإقليميين بحضور ممثلي المؤسسات السياسية الليبية، على ما أفادت وسائل إعلام تونسية.

وقالت رئاسة الجمهورية التونسية في بيان عبر صفحتها على «فيسبوك»: «بدعوة من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، يؤدّي رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي زيارة يوم الثلاثاء 29 مايو الجاري إلى باريس للمشاركة في الندوة الدولية حول ليبيا التي تنظمها فرنسا بقصر الإليزيه تحت رعاية منظمة الأمم المتحدة وبحضور رؤساء دول وحكومات وممثلي عشرين دولة من البلدان المعنية بالأزمة الليبية والمؤسسات الرئيسية في ليبيا وجامعة الدول العربية والاتحاد الإفريقي».

وأوضحت رئاسة الجمهورية التونسية أن الاجتماع يهدف «إلى دعوة المسؤولين الليبيين والمجتمع الدولي للمشاركة في تنفيذ خريطة طريق سياسية شاملة للخروج من الأزمة الليبية». مشيرة إلى أن «رئيس الدولة سيلقي بهذه المناسبة كلمة تتضمن مواقف تونس من الأزمة الليبية والجهود المتواصلة المبذولة لإيجاد تسوية سياسية شاملة في ليبيا، كما يلتقي عددًا من قادة الدول الشقيقة والصديقة».

ووصل كل من رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح والوفد المرافق له ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري والوفد المرافق له إلى باريس اليوم وسينضم إليهما كل من رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج والقائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر.