المسماري: على جميع العسكريين التسجيل في الانتخابات

دعا الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، العميد أحمد المسماري، جميع العسكريين في ليبيا إلى التسجيل في سجلات الناخبين استعدادًا للانتخابات التشريعية والرئاسية المزمع إجراؤها قبل نهاية العام 2018.

وقال المسماري خلال مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم الأربعاء في بنغازي، إن «على جميع العسكريين أن يسجلوا في الانتخابات، خاصة الانتخابات الرئاسية»، وشدد على أنَّه «يحق لكل القوات النظامية والقوات المسلحة ممارسة حقها الانتخابي».

وأكد المسماري أنَّ القيادة العامة وقيادات القوات المسلحة الليبية ترحِّب بإجراء الانتخابات وأنها «تسمح للعسكريين بالتسجيل في الانتخابات وعندما يصدر قانون الانتخابات سنتعامل معه».

وعن نبش قبر محمد المهدي السنوسي في الكفرة، قال المسماري، إنَّ القيادة العامة «ترفض أعمال نبش القبور في مدينة الكفرة وغيرها، وتعتبر هذه الأفعال جريمة وأمرًا غير مقبول»، مشيرًا إلى تكليف آمر منطقة الكفرة العسكرية، العميد مبروك الغزوي، بالتحقيق في الحادث وإحالة الجناة إلى النيابة.

تحية وثناء
وأشار المسماري إلى انتهاء العمليات العسكرية في مدينة بنغازي والقضاء على الإرهاب، مقدمًا التحية للقوات الخاصة والقوات المسلحة، التي قال إنها «خاضت الحرب على الإرهاب من أسوار بنينا إلى إخريبيش، وقدمنا فيها أكثر من 5500 شهيد وآلافًا من مبتوري الأطراف لأجل تحرير وتطهير مدينة بنغازي».

وأثنى الناطق باسم القيادة العامة على كتيبة «طارق بن زياد»، كما نوه إلى أن الفترة القادمة «سيتم العمل على تأهيل القوات الخاصة ورفع كفاءتها القتالية بالتدريبات والعديد من الدورات».

وأضاف المسماري أنَّ القوات المسلحة الليبية «وبشكل عام لا تزال تخوض معارك ضد الإرهاب، ورصدنا جميع التحركات والعناصر الإرهابية»، لافتًا أن «من يقف وراء داعش هو ظاهر لدينا والوضع العام لدى القوات المسلحة ممتاز، وهناك حرب تدار ضد الجيش بكل الوسائل المتاحة، خاصة في موضوع الانتخابات».

درنة وسرت وراديو رعد
وعن الوضع في مدينتي درنة وسرت، قال المسماري: «القوات المسلحة الليبية لا تزال متواجدة في مواقعها حول مدينة درنة ووفقًا للخطة الموضوعة التي تسير بشكل جيد»، مؤكدًا أن «غرفة عمليات سرت الكبرى لا تزال تقوم بمطاردة فلول داعش في مناطق جنوب شرق مدينة سرت من حين لآخر، وعمل الدوريات متواصلٌ والطلعات الجوية أيضًا، ورغم صعوبة المناطق والكثبان الرملية والظروف الصعبة إلا أعمال التأمين والحماية متواصله من قبل جنود الغرفة».

وأشار الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، العميد أحمد المسماري، إلى إطلاق «راديو رعد» على الموجة (96.9FM) قائلاً: «سيكون صوت القوات المسلحه الليبية»، منوهًا إلى أنَّ الفترة القادمة سيتم إطلاق «راديو رعد رقم 2 في مدينة طبرق».

المزيد من بوابة الوسط