غرق مئات المهاجرين في المياه الإقليمية المصرية

أعلن وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني عن وفاة الكثير من المهاجرين في المياه الإقليمية المصرية، مضيفا أنه في انتظار المزيد من التفاصيل.

وأضاف، أنه «من المؤكد أننا نواجه مرة أخرى مأساة في البحر المتوسط بعد عام بالضبط من المأساة التي... وقعت في المياه الليبية.. وهذا سبب قوي آخر لكي تلزم أوروبا نفسها بعدم بناء أسوار»، بحسب «رويترز».

من جانبها، قالت المسؤول الإعلامي في مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين مروة هاشم، لـ«أصوات مصرية»، اليوم الاثنين، إنه جارٍ التواصل مع وزارة الخارجية المصرية والمكاتب التابعة للمفوضية في إيطاليا لمعرفة تفاصيل غرق مركب يحمل المئات من المهاجرين في المياه الإقليمية المصرية، وأنه جارٍ حصر الأرقام والتفاصيل الخاصة بالواقعة.

وأضاف مسؤول في الخارجية المصرية، لأصوات مصرية، أنه جارٍ التواصل مع السفارة المصرية في روما فضلا عن السلطات الإيطالية لمعرفة تفاصيل حادث غرق المركب والكشف عن وجود جنسيات مصرية أم لا في الحادث، الذي يقال إنه وقع في المياه الإقليمية المصرية.

المزيد من بوابة الوسط