وزير المالية المصري يتوقع تراجع معدل التضخم إلى نحو 20%

توقع وزير المالية المصري، عمرو الجارحي، استمرار تراجع معدل التضخم ووصوله إلى نحو 20% في مطلع فبراير المقبل، وما بين 13 و14% بحلول أغسطس.

وقال الجارحي، في تصريحات إلى وكالة «رويترز» اليوم الأحد، إن استقرار وتيرة تضخم أسعار المستهلكين في المدن عند نحو 1% على أساس شهري لمدة أربعة أشهر متتالية هو مؤشر أكثر من جيد على شكل التضخم خلال عام.

وتأتي تصريحات الجارحي بعدما أظهرت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء تراجع التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في المدن في نوفمبر إلى ‭26‬% مقارنة مع 30.8% في أكتوبر.

ورفعت الحكومة المصرية أسعار جميع السلع والخدمات التي تدعمها من وقود وكهرباء ومياه ودواء ومواصلات، وهو ما تسبب في وصول التضخم إلى مستوى قياسي في يوليو مسجلاً 35.3 بالمئة قبل أن يبدأ في الانحسار تدريجيًا.

المزيد من بوابة الوسط