Atwasat

«رأس اجدير» في مكالمة هاتفية بين الطرابلسي ونظيره التونسي

القاهرة - بوابة الوسط الخميس 25 أبريل 2024, 03:21 مساء
WTV_Frequency

اتفق وزير الداخلية المكلف بحكومة الوحدة الوطنية الموقتة عماد الطرابلسي في مكالمة هاتفية مع نظيره التونسي كمال الفقي أمس الأربعاء على «ضرورة عودة العمل العادي بمعبر رأس اجدير ومواصلة فتحه من الجانبين أمام حركة المسافرين في أقرب الآجال وتسهيل التنقل بين البلدين الشقيقين»، وفق بيان صادر عن الداخلية التونسية.

وتناولت المحادثة «عمق ومتانة الروابط التي تجمع الشعبين الشقيقين وعلاقات التعاون الثنائي القائم بين البلدين سيما في مجال اختصاص وزارة الداخلية وسبلِ دعمه في إطار المصلحة المشتركة». وأكد الطرفان «أهمية معبر رأس الجدير الحدودي ودوره الحيوي للشعب التونسي والشعب الليبي».

توقف العبور في رأس اجدير
وتوقفت حركة العبور في معبر رأس اجدير في 19 مارس بعد صدور قرار من الطرابلسي بشأن غلق المنفذ «لحين صدور تعليمات أخرى».

وشهد منفذ رأس اجدير اشتباكات مسلحة في 18 مارس الماضي بعد وصول قوة تابعة لإدارة إنفاذ القانون إلى المنفذ، واتهمت بلدية زوارة القوة باقتحامه دون أي تنسيق مع إدارة المعبر والجهات المختصة في البلدية.

- الخيتوني يعلن تسلُّم منفذ رأس اجدير من رئاسة الأركان
- المنفي والكوني يبحثان المستجدات بمنفذ رأس اجدير مع وفد من «الأعلى للأمازيغ»
- بسبب غلق معبر رأس اجدير.. مجلس الأعمال التونسي - الليبي يحذر من «شلل اقتصادي»

وفي 4 أبريل الجاري، أعلن رئيس الغرفة الأمنية المشتركة اللواء عبدالحكيم الخيتوني تسلم مهام تأمين المنفذ من رئاسة الأركان العامة التابعة لحكومة «الوحدة الوطنية الموقتة».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
الكوني يبحث مع خوري أولوية الملفات الخدمية «الأممية» في الجنوب
الكوني يبحث مع خوري أولوية الملفات الخدمية «الأممية» في الجنوب
مناقشات «أمنية» ليبية - أوروبية لدعم تأمين الحدود
مناقشات «أمنية» ليبية - أوروبية لدعم تأمين الحدود
حفتر يشيد بالزنتان ويؤكد أهمية التشاور بين مكونات المجتمع الليبي
حفتر يشيد بالزنتان ويؤكد أهمية التشاور بين مكونات المجتمع الليبي
أسعار صرف العملات مقابل الدينار في السوق الموازية (الثلاثاء 28 مايو 2024)
أسعار صرف العملات مقابل الدينار في السوق الموازية (الثلاثاء 28 ...
اللافي يبحث مع خوري ملف المصالحة وتحريك العملية السياسية
اللافي يبحث مع خوري ملف المصالحة وتحريك العملية السياسية
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم