Atwasat

الأمم المتحدة: بعثة تقصي الحقائق تجمع أدلة عن انتهاكات للقانون الدولي في اشتباكات طرابلس

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 29 أغسطس 2022, 09:05 مساء
WTV_Frequency

أكدت الأمم المتحدة، اليوم الإثنين، أن بعثة تقصي الحقائق التابعة لها في ليبيا، تراقب تطورات الوضع وتجمع الأدلة حول انتهاكات القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي في اشتباكات طرابلس الأخيرة، وذلك «بهدف ضمان تقديم المسؤولين عن الجرائم الدولية إلى العدالة».

كما دعت البعثة الأطراف الليبية إلى «ممارسة أقصى درجات ضبط النفس، والدخول في حوار لحل الخلافات السياسية لتسهيل الانتقال إلى السلام والديمقراطية وحقوق الإنسان وسيادة القانون في ليبيا»، حسب ما ذكرت الأمم المتحدة عبر موقعها الإلكتروني.

دعوة إلى الامتناع عن أي تصعيد عسكري في طرابلس
وحثت البعثة كذلك جميع الأطراف «التي شاركت في الأعمال العدائية الأخيرة في طرابلس» على الامتناع عن أي تصعيد عسكري إضافي وحماية حقوق الإنسان للمدنيين، بما في ذلك حياتهم وممتلكاتهم، والامتثال للقانون الإنساني الدولي.

- خبراء دوليون يشخصون المشهد الليبي بعد اشتباكات طرابلس
- «داخلية الوحدة»: اجتماع لمناقشة الأوضاع الأمنية في طرابلس
- وزيرة العدل تطمئن المواطنين بشأن الوثائق والملفات العقارية وتؤكد بدء صيانة مجمع المحاكم في طرابلس
- امتحان للتحالفات العسكرية.. كيف رأت الصحافة العالمية اشتباكات طرابلس؟

وأشارت الأمم المتحدة إلى وجود تقارير عن «اشتباكات عنيفة في طرابلس وقعت بين عدة جماعات مسلحة على مدار الأيام الماضية، بما في ذلك إطلاق النار العشوائي في الأحياء المكتظة بالسكان في أنحاء العاصمة».

تقارير عن قصف عشوائي ومقتل مدنيين وتدمير هائل للممتلكات
ولفتت إلى أن محققي بعثة تقصي الحقائق يتابعون «التقارير عن القصف العشوائي الذي أسفر عن مقتل مدنيين وتدمير هائل للممتلكات المدنية، بما في ذلك المركبات والمنازل والمباني والمرافق الطبية».

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، قال إنه يتابع، بقلق بالغ، التقارير التي تفيد باندلاع اشتباكات عنيفة في طرابلس، ودعا إلى وقف فوري للعنف في طرابلس.

أمين الأمم المتحدة يدعو إلى عدم استخدام القوة
كما طالب غوتيريس الأطراف الليبية بالانخراط في حوار حقيقي لمعالجة المأزق السياسي المستمر، وعدم استخدام القوة لحل الخلافات بينها. ودعا تلك الأطراف إلى حماية المدنيين والامتناع عن القيام بأي أعمال من شأنها تصعيد التوترات وتعميق الانقسامات.

وأكد استعداد الأمم المتحدة لبذل «المساعي الحميدة والوساطة لمساعدة الجهات الليبية على رسم طريق للخروج من المأزق السياسي، الذي يهدد، بشكل متزايد، الاستقرار في ليبيا، الذي تم تحقيقه بشق الأنفس».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
المجلس المصري للصناعات الهندسية: «ليبيا بيلد» أحد أكبر المعارض الرائدة في البناء بشمال أفريقيا
المجلس المصري للصناعات الهندسية: «ليبيا بيلد» أحد أكبر المعارض ...
فريق لحصر الأضرار بالأشجار والثروة الحيوانية في زليتن جراء المياه الجوفية
فريق لحصر الأضرار بالأشجار والثروة الحيوانية في زليتن جراء المياه...
خبير: قانون التنمية وإعادة الإعمار يفتح الباب على مصراعيه للفساد
خبير: قانون التنمية وإعادة الإعمار يفتح الباب على مصراعيه للفساد
منتسبون لحرس المنشآت النفطية يعلنون غلق الحقول في الجنوب الغربي
منتسبون لحرس المنشآت النفطية يعلنون غلق الحقول في الجنوب الغربي
مصلحة المساحة تشارك في اجتماع مركز الاستشعار عن بعد لدول شمال أفريقيا
مصلحة المساحة تشارك في اجتماع مركز الاستشعار عن بعد لدول شمال ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم