Atwasat

نائبة الممثل الأميركي لدى الأمم المتحدة تطالب بالالتزام بقرار وقف إطلاق النار في ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط الخميس 13 فبراير 2020, 02:09 صباحا
WTV_Frequency

عبرت نائبة الممثل الدائم المكلف بعثة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة، السفير شيري نورمان شاليه، عن خيبة أمل بلادها لعدم التصويت بالإجماع على مشروع القرار البريطاني الخاص بوقف إطلاق النار في ليبيا، برغم الالتزامات التي وافق عليها المشاركون بمؤتمر برلين بما في ذلك روسيا.

واتهمت نورمان شاليه «المرتزقة الأجانب، بما في ذلك من مجموعة فاغنر الروسية» بتصعيب التوصل إلى حل سياسي شامل في ليبيا، لافتة إلى أن «هذه الإجراءات تقوض التوصل إلى حل سياسي تيسره الأمم المتحدة، ولا تساعد الأطراف الليبية على الالتئام»، حسب بيان تلقته «بوابة الوسط».

اقرأ أيضا مجلس الأمن يصوت بالموافقة على اعتماد قرار وقف إطلاق النار في ليبيا

وقالت إن صدور القرار يعد استجابة من مجلس الأمن لـ«دعوة الشعب الليبي للمجتمع الدولي للتوقف عن استخدام بلده لشن الصراع، ولوقف ترحيل الليبيين من ديارهم، وتعزيز احترام القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي»، لافتة إلى أن القرار يدعم كذلك رغبة الليبيين في حكم ديمقراطي، ويساعد بإعادة فتح المدارس وإعادة المراكز الصحية.

ولفتت نورمان شاليه إلى الحاجة إلى مساءلة إضافية «لتلك الدول الأعضاء التي لا تزال تنتهك الحظر المفروض على الأسلحة، على الرغم من التعهدات الصريحة التي قطعت في برلين».

وقالت: «يجب أن تتوقف الجهات الفاعلة الخارجية عن تأجيج الصراع»، لافتًة إلى أن القرار يوضح أن الوقت قد حان لكي تمتثل جميع الدول الأعضاء لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة.

.. وأيضا سجال بين روسيا وبريطانيا وأميركا حول قرار وقف إطلاق النار في ليبيا

كما أشارت نورمان شاليه إلى تكرار واشنطن دعوتها إلى وقف التصعيد، و«الانسحاب الفوري لجميع القوات الأجنبية، بما في ذلك المرتزقة والمقاتلون الأجانب» من ليبيا، ولفتت إلى أن بلادها تشعر بالقلق إزاء التقارير التي تفيد بأن «القوات التابعة للجيش الوطني وحكومة الوفاق، تفكر في القيام بعمل عسكري كبير في المستقبل القريب».

ودانت «التهديد الخطير لوحدة ليبيا، ورفاه الشعب الليبي الذي يشكله إغلاق الجيش الليبي مرافق النفط والغاز»، وأوضحت أن موارد الطاقة الليبية تخص الشعب الليبي، مذكرة بتأكيدات مجلس الأمن على «أنه لا ينبغي لأي طرف استخدام هذه الموارد كورقة مساومة سياسية».

وقالت نائبة الممثل الأميركي الدائم لدى الأمم المتحدة: «يجب إعادة فتح هذه المرافق دون شروط مسبقة»، لافتة إلى أن القضايا الاقتصادية «هي الدوافع الأساسية للنزاع المستمر» في ليبيا، داعية إلى «توزيع الموارد والإيرادات الليبية بشفافية وإنصاف لصالح الشعب الليبي بأكمله».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
تكالة يبحث مقترحات المصالحة الوطنية مع مجلس شيوخ ليبيا
تكالة يبحث مقترحات المصالحة الوطنية مع مجلس شيوخ ليبيا
«أمن سبها» تنعى اثنين من منتسبي «البحث الجنائي».. وتحقيقات عاجلة عن ملابسات الحادث
«أمن سبها» تنعى اثنين من منتسبي «البحث الجنائي».. وتحقيقات عاجلة ...
حماد يتسلم تقرير حصر الأضرار بالممتلكات العامة والخاصة في مرزق
حماد يتسلم تقرير حصر الأضرار بالممتلكات العامة والخاصة في مرزق
«وسط الخبر» يتابع ملف رأس اجدير: إغلاق يطول ووعود تأخر إيفاؤها
«وسط الخبر» يتابع ملف رأس اجدير: إغلاق يطول ووعود تأخر إيفاؤها
«اقتصاد بلس»: الاستثمارات الليبية في أفريقيا تحت طائلة التهديد
«اقتصاد بلس»: الاستثمارات الليبية في أفريقيا تحت طائلة التهديد
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم