Atwasat

جنوب أفريقيا تحيي الذكرى العاشرة لرحيل مانديلا وسط مشاعر متفاوتة

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 05 ديسمبر 2023, 03:06 مساء
WTV_Frequency

تحتفل جنوب أفريقيا، الثلاثاء، بإحياء الذكرى العاشرة لوفاة نيلسون مانديلا، أول رئيس أسود للبلاد بطل مكافحة نظام الفصل العنصري، وستلقى الباكستانية ملالا يوسف زاي، الحائزة نوبل للسلام لعام 2014، كلمة الاحتفالية بمسرح كبير في جوهانسبرغ.

وتنطوي هذه الذكرى على مشاعر متفاوتة بالنسبة لشعب جنوب أفريقيا، فمن جهة هي ذكرى «ماديبا» الذي حقق الديمقراطية في البلاد، والسجين السابق في جزيرة روبن أيلاند الذي أصبح أول رئيس أسود لها بعد هزيمة نظام الفصل العنصري، والنجم العالمي الذي توفي عن عمر يناهز 95 عاما في 5 ديسمبر 2013، حسب وكالة «فرانس برس».

وفاة زوليكا حفيدة نيلسون مانديلا عن 43 عامًا بعد صراع مع السرطان
بريطانيا ترفع السرية عن وساطة مانديلا بين بلير والقذافي في قضية «لوكربي»

ومن جهة ثانية، خيبة الأمل من الوضع الحالي للبلاد التي لا يزال يقودها حزب المؤتمر الوطني الأفريقي، لكن يعمها الفساد، وتشهد انقطاع التيار الكهربائي باستمرار، وبه أكبر تفاوت بين فئات المجتمع في العالم بحسب البنك الدولي.

معرض تفاعلي بعنوان «مات مانديلا»
وقال بروسبر نكوسي، الذي يقيم قرب منزل مانديلا السابق في سويتو، المحاذية لجوهانسبرغ، والشاهد والناشط في مكافحة الفصل العنصري لـ«فرانس برس»: «نحب ما فعله مانديلا، ونقدر الحرية التي منحنا إياها. لكنني أتمنى فقط أن يتواصل إرثه. فعلى على مدى عشر سنوات، لم يتغير الكثير أو يتحسن الوضع».

وتوفي مانديلا محاطا بعائلته، بعد معاناة طويلة وأشهر من العذاب وقلق الجنوب أفريقيين ومعجبيه في العالم بأسره، بينما كانت عائلته خلالها تردد على الدوام أنه في حالة حرجة لكن مستقرة.

ونظمت مؤسسة مانديلا هذا الشهر في العاصمة الاقتصادية لجنوب أفريقيا معرضا تفاعليا متواضعا بعنوان «مات مانديلا»، ليتمكن الزوار من ترك رسائلهم وانتقاداتهم وآمالهم، بعد عشر سنوات على رحيله.

ولا يزال وجه ماديبا، اسم عشيرته، حاضرا جدا: على الأوراق النقدية، والكثير من الجداريات في المدن والبلدات، وبشكل رسمي أكثر عبر وجود عشرات تماثيله، بينها تمثال يمثله بذراعين مفتوحتين وضع أمام المبنى الذي يقع فيه مقر الحكومة في بريتوريا، ويبلغ ارتفاعه تسعة أمتار.

محاولة البحث عن نماذج جديدة
يقول نجابولو منغادي، وهو أحد سكان جوهانسبرغ: «جنوب أفريقيا يجب أن تستعيد روح مانديلا لكي تتغير بشكل أفضل. يجب أن نواصل عمله، لأن هناك على الدوام أمورا لا تسير بشكل جيد في جنوب أفريقيا».

من جهته، أكد رئيس مؤسسة مانديلا بالوكالة، الذي عمل فترة طويلة على محفوظات مانديلا، فيرن هاريس: «الحنين العميق لا يزال يسكن الكثير من مواطني جنوب أفريقيا».

لكنه يخشى أنه عبر التمسك بهذا الرمز، ستبقى البلاد في مكانها، مضيفا: «قد يكون آن الأوان لتركه يرحل، وأن نجد نماذج جديدة لأنفسنا».

وشارك هاريس في أعمال لجنة «الحقيقة والمصالحة»، التي أنشئت مع سقوط نظام الفصل العنصري، للبحث في أخطر انتهاكات حقوق الإنسان. وفي العام 2001، اتصل به مكتب مانديلا، ودعاه إلى العمل على تنظيم صناديق الوثائق.

واعتبر أن أهم درس تعلمه من مانديلا هو أن الأمل ليس كافيا. وأضاف: «علينا أن نقتنع فعلاً بأنه حتى لو كان المستقبل أسوأ من الحاضر، يجب أن نواصل الكفاح، فهذا ما يسمح بالصمود».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
مقتل 25 شخصًا في حادث سير بتنزانيا بينهم 3 أجانب
مقتل 25 شخصًا في حادث سير بتنزانيا بينهم 3 أجانب
مقتل 15 مدنيا في هجوم على كنيسة بشمال بوركينا فاسو
مقتل 15 مدنيا في هجوم على كنيسة بشمال بوركينا فاسو
غوتيريس: تقاعس مجلس الأمن عن التحرك بشأن أوكرانيا وغزة قد يكون «مدمرا» لمصداقيته
غوتيريس: تقاعس مجلس الأمن عن التحرك بشأن أوكرانيا وغزة قد يكون ...
غوتيريس: هجوم إسرائيلي على رفح سيعني «نهاية برامج المساعدات الإنسانية»
غوتيريس: هجوم إسرائيلي على رفح سيعني «نهاية برامج المساعدات ...
الدنمارك تغلق التحقيق في عملية تخريب خط «نورد ستريم» دون ملاحقات
الدنمارك تغلق التحقيق في عملية تخريب خط «نورد ستريم» دون ملاحقات
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم