خمسة حيوانات وحيد القرن تصل إلى رواندا من تشيكيا

استقبل متنزّه أكاغيرا الوطني في رواندا 5 من حيوانات وحيد القرن الأسود (أ ف ب)

نُـقل خمسة من حيوانات وحيد القرن الأسود المهدد بالانقراض الإثنين، إلى متنزه أكاغيرا الوطني في رواندا بعد رحلة طويلة من تشيكيا، وفق ما أعلن مسؤولو المتنزه.

ويمثل وصول حيوانات وحيد القرن عملية النقل الثانية إلى رواندا بعدما تبرعت جنوب أفريقيا بـ 17 وحيد قرن في العام 2017 لهذا البلد وأعادت إدخال هذه الأنواع بعدما اختفت لأكثر من عقد بسبب الصيد الجائر، وفق «فرانس برس».

وأصبح حالياً عددها في المتنزه 20 وحيد قرن، وهو مكان يعتبر ممتازًا لهذا النوع من الحيوانات.

وقال مدير المتنزه الوطني في رواندا، جيس غرونر، «يمثل هذا الإنجاز الفريد تتويجًا لجهد دولي غير مسبوق لتحسين فرص البقاء في سلالات وحيد القرن المهددة بالانقراض في البرية».

وبدأت رحلة حيوانات وحيد القرن، الأحد، بعد أشهر من التحضير في «سفاري بارك دفور كرالوفي» في تشيكيا وفقًا لمجلس التنمية في رواندا.

وستعيش هذه الحيوانات المؤلفة من ثلاث إناث وذكرين في أماكن مغلقة؛ بهدف زيادة معدل تكيفها وبالتالي معدل بقائها.

لا يزال هناك نحو 5 آلاف وحيد قرن أسود في البرية في العالم، وفقًا للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة ما يجعلها واحدة من أكثر الأنواع المهددة بالانقراض.

وأعادت رواندا أيضًا إدخال الأسود من جنوب أفريقيا في العام 2015 بعدما اختفت من البلاد لمدة 15 عامًا تقريبًا.

وتعتبر رواندا نفسها من أبرز الوجهات لرحلات السفاري مع جذب أعداد كبيرة من السياح الذين يأتون خصوصًا لرؤية الغوريلا الجبلية النادرة.

واستقبلت رواندا 1.3 مليون زائر في العام 2017، والسياحة هي أكبر مصدر للعملات الأجنبية في هذا البلد، وفق الإحصاءات الحكومية.