السراج: البعثة الأممية قدمت مسودة مقترحات للجنة العسكرية للدراسة والتشاور

اجتماع السراج مع السفراء الأوروبيين بمجلس حقوق الإنسان في جنيف. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، إن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا قدمت مسودة مقترحات لطرفي اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، التي اختتمت اجتماعات الجولة الثانية لها عصر الأحد الماضي في جنيف «وتركت للجانبين فرصة الدراسة والتشاور»، مشيرا إلى أن هذه الجولة «لم تصل إلى نتيجة».

جاء ذلك خلال اجتماع عقده صباح اليوم، الثلاثاء، مع سفراء دول الاتحاد الأوروبي الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان على هامش مشاركته في أعمال الدورة الـ43 للمجلس التابع للأمم المتحدة.

وقال السراج للسفراء الأوروبيين: «إننا عدنا للمشاركة في المسار العسكري والأمني (5 + 5) بعد تدخلات ورجاء من دول صديقة ووعود بالضغط لعدم تكرار الانتهاكات من قبل الطرف المعتدي»، مؤكدا «أن الاجتماع الأخير لم يصل إلى نتيجة، إلا أن بعثة الأمم المتحدة تقدمت بمسودة بمقترحات وتركت للجانبين فرصة الدراسة والتشاور».

واعتبر رئيس المجلس الرئاسي «أن النجاح في هذا المسار يمهد الطريق ويدعم المسارين الآخرين الاقتصادي والسياسي»، موضحا أن «المجلس الرئاسي ليس طرفا في المسار السياسي» الذي من المقرر أن تبدأ اجتماعاته غدا الأربعاء في جنيف.

اقرأ أيضا: اللجنة العسكرية «5 + 5» تتوصل إلى وقف مستدام لإطلاق النار

كانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أعلنت الإثنين، عن توصل اللجنة العسكرية المشتركة «5+5» إلى مسودة اتفاق وقف مستدام لإطلاق النار وإعادة الأمن والاستقرار إلى المناطق المدنية، مع وجود آلية مراقبة مشتركة تقودها وتشرف عليها كل من البعثة واللجنة العسكرية.

وقالت البعثة في بيان بالخصوص إن طرفي اللجنة اتفقا على عرض المسودة على قيادتيهما لمزيد من التشاور، على أن يلتقيا الشهر المقبل في جنيف لاستئناف المباحثات، واستكمال إعداد اختصاصات ومهام اللجان الفرعية اللازمة لتنفيذ الاتفاق المنشود.

المزيد من بوابة الوسط