سفير ألمانيا: يجب وقف الهجمات التي تهدد المدنيين في طرابلس

السفير الألماني لدى ليبيا أوليفر أوفتش، (أرشيفية: الإنترنت).

أعرب سفير ألمانيا لدى ليبيا، أوليفر أوفيتشا، عن مشاطرة بلاده الاتحاد الأوروبي في «قلقه حيال الهجمات التي تهدد المدنيين في طرابلس»، مضيفا: «يجب أن تتوقف».

وتابع أوفيتشا: «ورغم كل الشكاوى، فإننا ندعو الجانبين إلى احترام الهدنة واستئناف محادثات اللجنة العسكرية (5+5)، باعتبارها السبيل الوحيد للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار»، حسب تغريدة على حسابه بموقع التواصل «تويتر»، اليوم الخميس.

وكان الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل، دعا في بيان اليوم، جميع الأطراف الليبية إلى احترام الهدنة، وعودة الانخراط في حوار سياسي بهدف التوصل إلى حل للأزمة، قائلا إن «تصاعد العنف في العاصمة طرابلس، بما في ذلك استهداف ميناء طرابلس، يتسبب في مزيد المعاناة الإنسانية وخسائر في صفوف المدنيين».

اقرأ أيضا: بوريل يدعو إلى الاحترام الكامل للهدنة في ليبيا

والثلاثاء الماضي، تعرض ميناء طرابلس إلى قصف صاروخي أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة خمسة آخرين، حسب وزارة الصحة في حكومة الوفاق، وعلى أثره أعلن المجلس الرئاسي تعليق مشاركته في اجتماعات «5+5».

كما أصدرت المؤسسة الوطنية للنفط بيانا أشارت فيه إلى أن قذائف سقطت قرب ناقلة لـ«غاز الطهي»، وبالمثل أشارت البعثة الأممية إلى أنه كادت تنجم كارثة حقيقية لو أصيبت الناقلة، في حين، قال الناطق باسم القيادة العامة، اللواء أحمد المسماري، إن قوات القيادة العامة استهدفت ذخائر وأسلحة في الميناء.

المزيد من بوابة الوسط