بدء توزيع الوقود على محطات المنطقة الجنوبية (صور)

بعد انقطاع دام ثلاثة أشهر، انطلقت من مستودع سبها النفطي، اليوم الاثنين، عملية توزيع الوقود على محطات المنطقة الجنوبية.

«بوابة الوسط» تابعت عملية التوزيع من داخل المستودع، حيث وصلت كميات الوقود البالغة نحو 4 ملايين لتر بنزين، و1.5 مليون لتر من الديزل.

مدير مستودع سبها عامر خليفة قال في تصريحات إلى «بوابة الوسط»: «لقد باشرنا التوزيع اليوم على 8 محطات داخل سبها»، مشيرًا إلى استمرار التوزيع على مدى ثلاثة أيام من الساعة السابعة صباحًا وحتى السابعة مساء.

وأوضح خليفة أن عمداء بلديات الجنوب اختاروا المحطات المقرر تزويدها بالوقود، داعيًا جميع المواطنين إلى التعاون بالنظام حتى لا تحدث مشكلات وينتهي الازدحام أمام المحطات.

في حين تحدث العقيد محمود الهاشمي، آمر الكتيبة 160، التي تؤمن مستودع سبها النفطي، عن عملية تأمين شاحنات الوقود من حدود مدينة سبها الإدارية وحتى دخولها إلى المستودع، مؤكدًا أنه لم تسجل أية خروقات أمنية حتى الآن.

وهو المعنى نفسه الذي أكده لنا عدد من سائقي شاحنات الوقود، الذين قالوا «لم يعترض طريقنا أحد، ونتمنى استمرار تأمين الطريق من مصراتة إلى سبها حتى تنتهي مشكلة الوقود... وما نعاني منه حاليًا هو ارتفاع أسعار قطع غيار والإطارات».

يذكر أن المنطقة الجنوبية تعاني من انعدام المحروقات بشتى أنواعها منذ 3 أشهر مما تسبب في ارتفاع الأسعار واستغلال تجار السوق السوداء الأزمة، حتى وصل سعر التر الواحد إلى 5 دنانير.

وطالت الأزمة حركة المسافرين عبر الطرق البرية، كما أغلقت بعض المخابز التي تعتمد على وقود الديزل، وتشكلت لجنة من عمداء بلديات الجنوب للمتابعة حتى توصلت إلى اتفاق مع الجهات المختصة لتأمين الطريق من مصراتة إلى سبها.