عضو بالمجلس البلدي: الأوضاع المعيشية متردية جدًا في أوباري

قال عضو المجلس البلدي في أوباري، أحمد خليفة اليوم الخميس، إن الأوضاع المعيشية في المدينة الواقعة جنوب غرب ليبيا، «متردية جدًا» نتيجة انقطاع التيار الكهربائي وقلة السيولة والوقود وغاز الطهي، مشيرًا إلى أن مواطني المدينة يعانون أزمات والمشاكل معيشية عديدة في حياته اليومية جراء استمرار الوضع الراهن.

وأضاف خليفة لـ«بوابة الوسط» أن الوضع الأمني في أوباري «يعتبر جيدًا»، نافيًا وقوع خروقات أمنية، لكنه نبه إلى أن المجلس البلدي «مكتوف الأيدي فيما يتعلق بتقديم الخدمات للمواطنين» مبينًا أن «كل ما يفعله هو مخاطبة الجهات المختصة بالدولة الليبية لكن دون جدوى إلا فى بعض الأشياء التي لا تذكر».

وأوضح مدير شركة خدمات النظافة في مدينة أوباري، محمد حسن، لـ«بوابة الوسط» أن الشركة تعاني مشاكل وعراقيل تحول دون قيامها بواجبتها بشكل تام، منها عدم صرف مرتبات العاملين فيها منذ العام 2014 وقلة السيارات الخاصة بنقل القمامة، الأمر الذي تسبب في تكدس القمامة فى كثير المناطق، منوهًا إلى أن قيمة شراء وقود السيارات يصرفها مسؤولو الشركة من أموالهم الخاصة لشراء الوقود من السوق السوداء.