مجزرة بمدرسة ثانوية في ولاية فلوريدا الأميركية

شهدت مدرسة مارجوري ستونمان دوغلاس الثانوية في مدينة باركلاند جنوب شرق ولاية فلوريدا الأميركية مجزرة كبيرة بعد مقتل 17 شخصًا على الأقل جراء إطلاق الرصاص عليهم من قبل فتى مراهق، وهي من بين الأسوأ منذ 25 عامًا في الولايات المتحدة.

وأعلنت الشرطة الأميركية القبض على مطلق النار، وقالت إنه يدعى نيكولاوس كروز «20 سنة»، مشيرة إلى أنَّه كان «يحمل بندقية شبه آلية من طراز آر-15».

وقال شريف مقاطة برووارد، سكوت إسراييل، في مؤتمر صحفي: «إن مطلق النار الآن قيد الاعتقال، وقد بدأنا بتفحص موقعه الإلكتروني ومواقع التواصل الاجتماعي التي ينشط فيها».

وأضاف: «الجاني كان تلميذًا في مدرسة دوغلاس الثانوية، وقد طُرد منها لأسباب تأديبية وكانت في حوزته عدة مخازن ذخيرة».

وأشار شريف مقاطة برووارد إلى «أن 12 من القتلى سقطوا داخل المدرسة واثنين عند بوابتها وواحدًا في الشارع بالقرب من المدرسةن فيما توفي الباقون في المستشفى».

ووقعت الحادثة في مدرسة مارجوري ستونمان دوغلاس الثانوية في مدينة باركلاند التي تقع في الجزء الجنوبي من الولاية.

 

المزيد من بوابة الوسط