إردوغان: 16 أبريل يوم نصر لتركيا وحسم جدلاً مستمرًا منذ 200 عام

اعتبر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الأحد، أن تركيا «اتخذت قرارًا تاريخيًا»، مع إظهار نتائج أولية تقدم التصويت بـ«نعم» لصالح التعديلات الدستورية التي تقضي بتحول نظام الحكم التركي من برلماني إلى رئاسي.

وقال إردوغان إن النتائج غير الرسمية تظهر تفوق التصويت بـ«نعم» بحوالي 1.3 مليون صوت، وكانت وسائل الإعلام التركية الرسمية ذكرت أن النتائج الأولية أظهرت تقدم «نعم» بنسبة 51.2% (24.3 مليون صوت) مقابل 48.8% لـ«لا» (23.1 مليون صوت) مع فرز 99% من الأصوات.

وأضاف إردوغان: «تركيا اليوم اتخذت قرارا تاريخيًا وأنهت الجدال المستمر منذ 200 عام حول نظام حكمها وهذا القرار ليس عاديًا»، وتابع: «أتمنى أن تكون نتائج الاستفتاء الشعبي على التعديلات الدستورية الذي أجري اليوم خيرًا من أجل بلدنا وشعبنا».

ورأى إردوغان أن يوم 16 أبريل، الذي جرى فيه الاستفتاء هو «يوم نصر لتركيا بأكملها»، وقال: «الشعب التركي أظهر مجددًا وعيًا كبيرًا واستثنائيًا بتوجهه إلى صناديق الاقتراع والإدلاء بصوته بإرادته الحرة»، وأضاف: «أشكر كل مواطن توجه إلى صناديق الاقتراع ودافع عن إرادته بغض النظر عن رأيه».

المزيد من بوابة الوسط