قتيلان وعشرات الجرحى في تفجير مزدوج بالسيدة زينب جنوب دمشق

استهدف تفجيران متزامنان السبت أحدهما انتحاري منطقة السيدة زينب جنوب دمشق، وتسببا بمقتل شخصين على الأقل وإصابة آخرين بجروح، بحسب الإعلام الرسمي السوري.

من جهته، أحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان «مقتل تسعة أشخاص على الأقل وإصابة أكثر من ثلاثين بجروح جراء التفجيرين»، بحسب «فرانس برس».

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية «سانا» عن «ارتقاء شهيدين وإصابة عدد من الأشخاص في تفجيرين إرهابيين، الأول نفذه انتحاري بحزام ناسف عند مدخل بلدة السيدة زينب والثاني بسيارة مفخخة في شارع التين».

وتعرضت المنطقة في 25 أبريل لتفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدف نقطة أمنية وتسبب بمقتل سبعة أشخاص وإصابة عشرين آخرين بجروح.

وتضم منطقة السيدة زينب مقام السيدة زينب، الذي يعد مقصدًا للسياحة الدينية في سورية وخصوصًا من أتباع الطائفة الشيعية. ويقصده زوار تحديدًا من إيران والعراق ولبنان رغم استهداف المنطقة بتفجيرات عدة في السابق.

المزيد من بوابة الوسط