البيت يخطف نيكي ميناج

قررت نجمة الراب الأميركية نيكي ميناج الاعتزال للاهتمام بحياتها الخاصة (أ ف ب)

فاجأت مغنية الراب الأميركية، نيكي ميناج، الخميس، معجبيها بقرار اعتزالها الفن للتركيز على حياتها الخاصة، وكتبت تغريدة قالت فيها «قررت الاعتزال والاهتمام بعائلتي».

والمغنية النيويوركية (36 عاما) المعروفة بأسلوبها الجريء مخطوبة إلى كينيث بيتي المسؤول في قطاع الإنتاج الموسيقي الأميركي. وهما سيتزوجان في الأشهر المقبلة بعدما جمعت بينهما قصة حب في سن المراهقة، وفق «فرانس برس».

وأدين كينيث بيتي بتهمة الاغتصاب العام 1995. وبررت نيكي ميناج ذلك بقولها «كان في الخامسة عشرة وكانت في السادسة عشرة...».

إلغاء حفلة نيكي ميناج في السعودية

وأصدرت ميناج منذ العام 2010 أربعة ألبومات وتعاونت بانتظام مع نجوم كبار في مجال موسيقى الراب، في أميركا الشمالية، من أمثال درايك وليل واين. ومن أشهر أغانيها «أناكوندا».

وسمح لها أسلوبها الجريء باحتلال مراتب متقدمة في تصنيف مبيعات الأسطوانات في الولايات المتحدة. وتصدرت ميناج قبل فترة قصيرة عناوين الصحف بسبب مشاداتها مع مغنية الراب كاردي بي، التي تحقق نجاحا في المرحلة الراهنة.

وأصدرت في يونيو أغنية منفردة بعنوان «ميغاترون»، وأوضحت أنها تعمل على ألبوم جديد. ويعلن الكثير من فناني الراب اعتزالهم إلا أنهم غالبا ما يعودون بعد ذلك عن قرارهم.