مصر واليونان تنفذان المرحلة الرئيسية للمناورات العسكرية المشتركة «ميدوزا -5»

نفذت عناصر من القوات المسلحة المصرية ونظيرتها اليونانية المرحلة الرئيسية للتدريب المصري اليوناني المشترك «ميدوزا -5»، والذي استمر لعدة أيام بنطاق البحر المتوسط بالمياه الإقليمية اليونانية وشاركت فيه وحدات من القوات البحرية والجوية لكلا البلدين.

وقد تضمنت مراحل التدريب تنفيذ العديد من الأنشطة الرئيسية والفعاليات شملت تخطيط وإدارة أعمال قتال جوية وبحرية مشتركة، وتنفيذ عدة تشكيلات إبحار نهارًا وليلًا، وإجراءات البحث والإنقاذ وتبادل البلاغات بين الوحدات والقطع البحرية، وأعمال الاعتراض البحري والدفاع ضد التهديدات غير النمطية أثناء الإبحار، وتنفيذ حق الزيارة والتفتيش، كذلك تنفيذ معركة تصادمية بين الوحدات المشاركة من الجانبين، واكتشاف وتعقب الغواصات، وتنفيذ رماية بالذخيرة الحية بالمدفعية لصد وتدمير الأهداف السطحية، والتدريب على أعمال تأمين الوحدات البحرية باستخدام أسلحة الدفاع الجوي واستقبال وإقلاع الطائرات والهليكوبتر الهجومي من طراز أباتشي علي متن سطح حاملة المروحيات «أنور السادات»، بحسب «الصفحة الرسمية للناطق العسكري على الفيسبوك».

كما اشتملت الفعاليات على قيام عناصر القوات الجوية المشاركة من الجانبين على التدريب على أعمال الاستطلاع الجوي، وتنفيذ طلعات جوية مشتركة للدفاع والهجوم عن وعلى الأهداف الحيوية والبحرية، والتي أظهرت قدرة العناصر المشاركة من البلدين على تنفيذ مهامها بدقة وكفاءة عالية. ويعد التدريب المصري اليوناني « ميدوزا» أحد أبرز الأنشطة المنفذة في إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة، والذي تم تنفيذه للمرة الثانية خلال العام الحالي بعد إجرائه في مصر قبالة سواحل الإسكندرية، وذلك في ضوء علاقات التعاون العسكري مع دولة اليونان الصديقة.

من جانبه أشاد، وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس، بالأداء المهاري للقوات المنفذة للتدريب، الأمر الذي يعكس المستوى المتميز من التنسيق والتفاهم بين القوات المسلحة لكلا البلدين، مؤكدًا حرص بلاده على توسيع آفاق الشراكة والتعاون العسكري مع مصر، والعمل المشترك لدعم ركائز الأمن والاستقرار ومواجهة التحديات التي تستهدف المنطقة. من جانبه أشار الفريق أحمد خالد، قائد القوات البحرية، إلى حرص العناصر المشاركة على تحقيق أقصى استفادة ممكنة من التدريب الذي يهدف إلى تبادل الخبرات والمهارات وصقل مهارات هيئات القيادة على تخطيط وإدارة العمليات المشتركة بكفاءة عالية.

حضر المرحلة النهائية رئيس هيئة الأركان العامة اليونانية، وقائدا القوات البحرية والجوية اليونانية، ورئيس هيئة تدريب القوات المسلحة المصرية وعدد من القادة من الجانبين.