Atwasat

لجنة إعداد مسودة قانون انتخابات مجلس النواب المقبل تعلن أنها غير معنية بحوار المغرب

القاهرة - بوابة الوسط الخميس 30 سبتمبر 2021, 05:50 مساء
WTV_Frequency

أعلنت لجنة إعداد مسودة قانون انتخابات مجلس النواب المقبل التي شكلها رئيس المجلس الحالي عقيلة صالح «أنها غير معنية بالحوار الموازي الذي تجري مداولاته بالمغرب»، مؤكدة «أنها لن تلتزم بنتائجه، ولن تقبل أن يعرض في القاعة إلا العمل الذي تقدمه اللجنة المكلفة من القاعة».

وأعربت اللجنة في بيان، اليوم الخميس، «عن استغرابها الشديد من تشكيل لجنة أخرى موازية من قبل رئيس مجلس النواب ذهبت للاجتماع في المغرب مع مجلس الدولة دون علمها ودون التشاور معها من قبل المجلس أو حتى إعطائها علم بالأمر».

- قبيل احتضانها لقاء «13+13».. المغرب تؤكد دعم الجهود الدولية في إطار اتفاق الأطراف الليبية
- «النواب» يشكل «لجنة موقتة» لإعداد مقترح قانون انتخابات المجلس المقبل
رئاسة «النواب» تدعو جميع الأعضاء إلى جلسة لمناقشة قانون انتخاب مجلس النواب.. الإثنين
«الرئاسي» يدعو لإنجاز تشريعات الانتخابات لإتمامها في 24 ديسمبر

وقالت لجنة إعداد مسودة قانون الانتخابات البرلمانية إنها «قد تم إقرارها داخل القاعة وصدر بشأنها قرار مجلس النواب تحت رقم 06) لسنة 2021، وهي مشكلة من كل الدوائر الانتخابية»، معتبرة أنه «لا يجوز بأي حال من الأحوال تجاوزها من قبل الرئاسة وتكليف غيرها عبر قرار يخالف القاعة».

وتستضيف المملكة المغربية، اليوم، اجتماع لجنتين من مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة «13+13» بحضور المبعوث الأميركي الخاص سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا، ريتشارد نورلاند، وذلك من أجل مناقشة قانون انتخابات مجلس النواب المقررة في 24 ديسمبر المقبل.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
طرابلس وواغادوغو تدرسان «حلولا بديلة» لإعادة تنظيم البنك العربي الليبي
طرابلس وواغادوغو تدرسان «حلولا بديلة» لإعادة تنظيم البنك العربي ...
الدبيبة يدعو «الحديد والصلب» للتعاون مع القطاع الخاص
الدبيبة يدعو «الحديد والصلب» للتعاون مع القطاع الخاص
تشغيل منظومة لتعبئة أسطوانات الغاز في أجدابيا
تشغيل منظومة لتعبئة أسطوانات الغاز في أجدابيا
شاهد في «وسط الخبر»: كيف ستنصف العدالة الدولية شعب فلسطين؟
شاهد في «وسط الخبر»: كيف ستنصف العدالة الدولية شعب فلسطين؟
داخل العدد 431: بعد مجزرة أبوسليم.. الأمن يطغى على السياسة
داخل العدد 431: بعد مجزرة أبوسليم.. الأمن يطغى على السياسة
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم