نادال يعود «للثأر» من برشلونة وفيرير يتخطى «العقدة»

ثأر نجم التنس، رافائيل نادال، من مواطنه نيكولاس ألماجرو، وتأهل إلى ثالث أدوار بطولة برشلونة «ذات الـ500 نقطة» في مستهل مشواره نحو لقب تاسع في البطولة.

وتمكَّن نادال «المصنَّف الرابع عالميًا بين محترفي التنس» اليوم من التغلب على ألماجرو بمجموعتين نظيفتين، بواقع 6-3 و6-1 في مباراة استغرقت ساعة و38 دقيقة، وبهذا يكون نادال عوض خسارته التي مني بها الموسم الماضي على نفس الملعب في ربع نهائي البطولة أمام ألماجرو، ويُحقِّق فوزه رقم 12 على ألماجرو، والثاني هذا الموسم بعد التغلب عليه في بطولة ميامي ذات الألف نقطة مقبل خسارة واحدة، وفقًا لـ«إفي».

تمكَّن نادال «المصنَّف الرابع عالميًا بين محترفي التنس» اليوم من التغلب على ألماجرو بمجموعتين نظيفتين.

وخلال المباراة بدا نادال أفضل منذ ذي قبل في الدفاع من الخط الخلفي، إلا أنّه واجه صعوبة في التعامل مع اللحظات الحاسمة، فقد احتاج ثلاث فرص لحسم المجموعة الأولى، وخمسة لحسم المباراة، في الشوط السابع من المجموعة الثانية، والذي سنحت فيه لألماجرو سبع فرص للكسر.

ولم يفز ألماجرو، الذي ارتكب 35 خطأً سهلاً، بأي من أشواط إرساله في المجموعة الثانية، حيث استهلها بكسر إرسال نادال في الشوط الوحيد الذي تمكَّن من حسمه.

ومن المقرر أنْ يواجه نادال في الدور المقبل الفائز من المباراة التي تجمع الإيطالي فابيو فونيني والروسي آندري روبليف الذي يبلغ من العمر 17 عامًا، الذي حقَّق بالأمس مفاجأة كبرى بالإطاحة بالإسباني فرناندو فيرداسكو بمجموعتين نظيفتين 6-7 (4-7) و3-6 في ساعة و33 دقيقة.

تأهل فيرير
كما تأهل إلى الدور الثالث الإسباني الآخر ديفيد فيرير، المصنَّف الثامن عالميًا بين محترفي التنس، بتغلبه على مواطنه ألبرت مونتانيس، الذي يشارك ببطاقة دعوة، بمجموعتين دون رد، بواقع 6-2 و6-3 في مباراة استغرقت ساعة و25 دقيقة.

ويتخطّى فيرير بهذا "عقدة" الدور الثاني، الذي لم يتجاوزه خلال النسختين الأخيرتين من البطولة، ليقطع خطوة نحو التتويج بأول ألقابه في برشلونة، التي وصل لدورها النهائي أربع مرات 2008 و2009 و2011 و2012، خسر جميعها أمام نادال.

يتخطّى فيرير بهذا "عقدة" الدور الثاني، الذي لم يتجاوزه خلال النسختين الأخيرتين من البطولة.

ومن المقرر أنْ يواجه فيرير في الدور المقبل السويدي إلياس يمر، الذي تغلب على الأسترالي نيك كيرجيوس، الذي تعرض لإصابة في الكاحل حرمته من المشاركة في بطولتي ميامي ومونت كارلو، والذي يشارك في برشلونة ببطاقة دعوة بنتيجة 2-6 و7-5 و7-6 (9-7) في ساعتين و26 دقيقة.

وودَّع البطولة الكرواتي مارين سيليتش، الفائز ببطولة الولايات المتحدة المفتوحة 2014، بعد خسارته أمام الدومينيكاني فيكتور إسترييا بمجموعتين نظيفتين، بواقع 6-4 و6-4 في مباراة استغرقت ساعة و19 دقيقة.
ومن المقرر أنْ يواجه إسترييا في الدور المقبل السلوفاكي مارتن كليزن، الذي تغلّب على الأرجنتيني خوان موناكو بمجموعتين مقابل واحدة، بواقع 5-7 و6-0 و6-3 في مباراة استغرقت ساعة و47 دقيقة.

المزيد من بوابة الوسط