إنذار خاطئ يتسبب في تدافع بديزني لاند باريس

صورة ملتقطة في متنزه ديزني لاند باريس (أ ف ب)

حصل تدافع السبت في متنزه ديزني لاند باريس بعد ضجيج صادر عن سلم أو مصعد كهربائي ظن أنه دوي انفجارات على ما أفادت عدة مصادر.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية في تغريدة بالإنجليزية «إنذار خاطئ، القوى الأمنية تؤكد عدم وجود أي تهديدات» نافية بذلك ما سرى من إشاعات عبر «تويتر»، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وأوضح مصدر مطلع على التحقيق «حصل تدافع إثر ضجيج صادر على الأرجح عن سلم أو مصعد كهربائي».

ووفقًا للبروتوكول الأمني المعمول به في المتنزه الواقع على بعد حوالي 30 كيلومترًا شرق باريس تم احتواء الزوار في مكان معين بانتظار إزالة الشكوك على ما أوضح المصدر نفسه.

وقالت إلكسيا التي أتت إلى المتنزه مع ابنيها البالغين 10 و16 عامًا «حصل تدافع ناجم عن الذعر، لم نفهم ما حصل واستمر الوضع لخمس دقائق كانت الأطول في حياتي، ظن الجميع أن ثمة اعتداء، وبعد دقائق قليلة أخرجنا من الخلف، وكانت عناصر الشرطة منتشرة».

واستقبل متنزه ديزني لاند، وهو أكبر وجهة سياحية خاصة في أوروبا، أكثر من 320 مليون زائر منذ افتتاحه.

المزيد من بوابة الوسط