«الليبيّة للاتصالات»: خارجون عن القانون استولوا على الشركة وحجبوا المواقع الإعلاميَّة

أكَّد رئيس مجلس إدارة الشركة الليبيَّة للبريد والاتصالات وتقنية المعلومات القابضة فيصل القرقاب، ورود الكثير من الشكاوى إلى الشركة تتعلَّق بحجب مُتعمَّد لمواقع إعلامية وصحفية على شبكة الإنترنت داخل ليبيا.

وقال القرقاب في بيان حصَّلت «بوابة الوسط» على نسخة منه، «إنَّ الشركة القابضة والشركات التابعة لها ملتزمة بالعمل بقانون حماية البيانات، وبتقديم خدماتها للجميع ودون استثناء، بما يتوافق مع القوانين والتشريعات الليبية النافذة بالخصوص، ولا تقوم بحجب أي موقع إلا بعد صدور أمر قضائي أو تشريع نافذ بالخصوص».

وأضاف القرقاب في بيانه «إلّا أنّه وبكل أسف بعد سيطرة مجموعة خارجة عن القانون على موقع الشركة الرئيسي، وقيامها بإصدار مجموعة من الخطابات والقرارات الباطلة، على أنها الإدارة الحقيقيَّة للشركة، الأمر الذي أدَّى إلى الاستخدام غير القانوني وغير المسؤول، والذي تم بموجبه حجب بعض المواقع الإعلامية والصحفية، الأمر الذي تستنكره إدارة الشركة وبشدة، باعتباره انتهاكًا واضحًا وصريحًا لحرية الصحافة والتعبير عن الرأي والرأي الآخر».

وتعرَّض موقع «بوابة الوسط» إلى الحجب في عددٍ من المناطق الليبية، بدءًا من يوم الثلاثاء 10 فبراير الجاري، ولاحظ القسم الفني بالبوابة وقتها عدة محاولات لاختراق الموقع قبل حجبه بالكامل.

المزيد من بوابة الوسط