السعودية «تأمل» نجاح جميع مراحل الاتفاق السياسي الليبي

من لقاء المنفي في نيويورك مع وزير الخارجية السعودي، 21 سبتمبر 2021. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

أكد وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، حرص بلاده على «عودة الاستقرار إلى ليبيا»، معبرا عن أمله في «نجاح جميع مراحل الاتفاق السياسي» بين كل الأطراف.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس الدبلوماسية السعودي مع رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، أمس الثلاثاء، بمقر البعثة الليبية بنيويورك، حيث بحثا معا «العلاقات الثنائية بين البلدين»، وعددا من القضايا العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وفق بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي.

وخلال اللقاء الذي حضره مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة الطاهر السني، أشاد المنفي «بمواقف المملكة العربية السعودية، تجاه الأزمة الليبية، وترحيبها بالحوار السياسي الليبي، والوصول إلى حل يعيد الاستقرار والسلام إلى ليبيا».

- المنفي يشارك في افتتاح الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة
المنفي يستقبل وزير الخارجية المصري في نيويورك
المنفي يتوجه إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة

ويوجد المنفي رفقة وزيرة الخارجية في حكومة الوحدة الوطنية الموقتة نجلاء المنقوش منذ الإثنين الماضي، في نيويورك للمشاركة في أعمال الدورة السادسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأفاد مصدر قريب من المجلس الرئاسي إلى «بوابة الوسط» بأن زيارة المنفي لنيويورك ستستمر أسبوعًا، وسيلقي خلالها كلمة ليبيا، كما سيلتقي عددًا من وزراء الخارجية العرب والأجانب المعنيين بالأزمة الليبية، على هامش الاجتماعات.

والجمعة، أعلن وزير الخارجية الإيطالي لويغي دي مايو، أن إيطاليا وفرنسا وألمانيا سترأس «حدثًا رفيع المستوى بشأن ليبيا»، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع الجاري، في مدينة نيويورك، مشددًا على أهمية إجراء الانتخابات السياسية الليبية في موعدها المحدد نهاية العام الجاري.

المزيد من بوابة الوسط